شركة كوكاكولا تعتمد الامازيغية في شعارها الرسمي    جلالة الملك يهنئ قاسم توكاييف بمناسبة تنصيبه رئيسا لكازاخستان    بفضل التوجهات الملكية.. استراتيجية الطاقات المتجددة تحقق نجاحا باهرا    توقيف شخص من أجل الاتجار في المخدرات القوية بالناظور    اختتام فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لفروسية ماطا وتسجيل المسابقة في قائمة التراث الوطني    الشيخ الفيزاري ينعي مرسي برسالة قوية: قتلك جريمة مكتملة الأركان.. قتلك ضباطك بمال الخليج وعن قريب سيلحق بك جلادوك    عاجل.. هذه هي الإجراءات التي قامت بها وزارة الشؤون الخارجية المغربية لتسهيل حضور الجمهور ل “كان 2019” بمصر    الفاسي الفهري يفتتح الدورة 16 لمعرض العقارات بباريس بحضور 100 عارض مغربي    كتلة أجور الموظفين في المغرب ستبلغ أرقاما قياسية في سنة 2021    قبل وفاته .. مرسي: لدي أسرار وأتعرض للقتل المتعمد    الحكم بالسجن على رجل أعمال جزائري مقرب من بوتفليقة ألقي اعتقل وهو يتوجّه نحو تونس برّا    ناصر الخليفي: واثق بنسبة 200% من بقاء مبابي    عاجل.. أولمبيك خريبكة يخطف مدافعا ماليا كبيرا    بعد صافرات الاحتجاج ضده في مباراة أمس.. حملة واسعة للتضامن مع فيصل فجر    برشلونة يرد على أنباء سعيه لضم ويليان    حصتان تدريبيتان للأسود قبل السفر إلى القاهرة‬    بوعيدة في بيان “جديد” للرأي العام: لم أتقدم أمام أي جهة كيفما كانت باستقالتي من منصبي    توقعات أحوال الطقس اليوم الإثنين.. أجواء حارة    الشرطة القضائية بالرباط تستدعي الأستاذة المتعاقدة ابنة الراحل عبد الله حجيلي وزوجته    وسط أجواء احتفالات مهرجان “حب الملوك”.. اندلاع حريق مهول بصفرو    طلبة الطب يكذبون أمزازي: هناك لعب بالأرقام حول تقديمنا 16 مطلبا في حين لم نقدم سوى 10    أضواء على الملتقى الجهوي الأول لمسرح الشباب    مكتب السكك الحديدية يعزز عروض القطارات بالناظور ومدن أخرى بمناسبة فصل الصيف    الزيادة في حصة المؤطرين المغاربة من ضمن مستجدات موسم الحج    موعد سفر أسود الأطلس لمصر    الإنتحار يواصل حصد الأروح بشفشاون.. ميكانيكي يشنق نفسه (صورة) يبلغ من العمر 26 سنة    أمن اكادير يتمكن من توقيف خمسة أشخاص بتهمة السرقة تحث التهديد بالسلاح الأبيض    سجل الفائزين بلقب كأس افريقيا منذ انطلاقه    موجة الحر تقتل 78 شخصا شرق الهند    بتعليمات ملكية.. الجنرال الوراق يستقبل رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الباكستانية    رئيس الاركان الجزائري يرفض تشكيل حكومة انتقالية    الرميد: الحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب تطورت.. ونسب الفقر والبطالة تراجعت    دنيا باطمة تلهب حماس جمهور مهرجان طانطان بنداء الصحراء المغربية وأغاني وطنية وشعبية تراثية    حسن الخاتمة.. وفاة أحد المصلين وهو ساجد داخل مسجد بأكادير    رئيس السالفدور باللغة العربية: "حطمنا صنم البوليساريو لنفتح أبواب العالم العربي عن طريق المغرب"    إدارة الرجاء تتوصل لاتفاق مع نجمها لفسخ عقده    مهنيون يرصدون تجاوزات في عملية اصطياد الاخطبوط بالحسيمة    “العدل والإحسان” تستنكر تشميع بيتي عضويها بمدينة تطوان    الحسيمة ضيف شرف الدورة الثامنة لمعرض الأسفار والسياحة بالدارالبيضاء    اليوم العالمي للبيئة.. الوافي تؤكد على أهمية المحافظة على الهواء    تقرير “بي بي سي” : كيف غيّرت الحياة العصرية أجسامنا؟    مقتل 30 شخصا على الأقل في هجوم دموي على متابعين لكرة القدم في نيجيريا    توقعات بارتفاع الإنتاج في الفوسفاط والصناعات التحويلية خلال الفصل الثاني من 2019    حرب جديدة بين بطمة وماغي    مسؤولة إسرائيلية تدعو لفرض “سيادة” تل أبيب على 60% من الضفة الغربية    فيسبوك.. تحديث جديد يستهدف “التعليقات”    الفن الملتزم.. مارسيل خليفة يحيي حفلة بمهرجان فاس – فيديو    فلاش: هانيل يعرض بالرباط    تطوان.. افتتاح الملتقى الدولي للنحت بمشاركة 34 فنانا من 15 بلدا    تلوث الهواء.. العالم العربي الأسوأ عالميا والأطفال هم الأكثر تضررا    في خطوة استفزازية للسوريين.. نتنياهو يضع حجر الأساس لمستوطنة باسم “ترامب” في الجولان المحتلة    احتفاء إيطالي بالعتيبة في فاس    وجهة النظر الدينية 13    الربيع الموؤود .. و ريع استغلال « دين – مال» في السياسة ..    دراسة تربط تناول اللحوم الحمراء بالوفاة المبكرة..خبير: من الأحسن الدواجن والسمك    اكتشاف علمي جديد يساعد على علاج سرطان البنكرياس    ماء العينين: يجب احترام الحياة الخاصة للأفراد وعدم التجسس عليهم    خبراء: هاعلاش الدهون كتجمع فالكرش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحف الجزائر: الشعب قال كلمته في يوم تاريخي وعلى النظام الاستماع لها
نشر في نون بريس يوم 02 - 03 - 2019

أفردت الصحافة الجزائرية الصادرة اليوم السبت حيزا هاما لمسيرات الجمعة الثانية المناهضة لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، واصفة إياها ب "التاريخية".
والجمعة، خرجت تظاهرات حاشدة في العاصمة الجزائرية وجل محافظات البلاد، للجمعة الثانية على التوالي، ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لولاية خامسة في انتخابات، 18 أبريل.
وأعلنت الشرطة الجزائرية، إصابة 56 من أفرادها، وتوقيف 45 متظاهرا بالعاصمة، عقب اندلاع أعمال شغب محدودة بذات المدينة.
وشارك في المسيرات شباب وأطفال كبار وصغار نساء ومسنون إلى جانب شخصيات سياسية معارضة وأخرى تاريخية على غرار الشخصية الثورية جميلة بوحيرد.
ونقلت وسائل اعلام محلية عن مصادر في الشرطة، ان مسيرة العاصمة شهدت مشاركة اكثر من 800 ألف متظاهر.
وخصصت صحيفة الشروق (خاصة) الواسعة الانتشار صفحتها الاولى للمسيرات وقالت "متظاهرون في مسيرات سلمية حاشدة بكل الولايات/ جمعة ثانية ضد العهدة الخامسة".
وذكرت الشروق أن مئات الآف المواطنين خرجوا للاحتجاج سلميا عبر مختلف ولايات (محافظات) البلاد.ولفتت الصحيفة إلى ان رموز المعارضة التحقت بالمسيرات ولحق بها شخصيات وطنية وفنانون، رغم بعض اعمال الشغب المحدودة التي تسبب فيها مندسون عند نهاية المسيرات بالعاصمة.
أما صحيفة الخبر (خاصة) فخصصت صفحتها الأولى كاملة للمسيرات المناهضة للعهدة الخامسة لبوتفليقة، وعلقت بالقول "مئات الآلاف خرجوا ضد الخامسة/ آن للنظام أن يستمع".
وأفردت الصحيفة حيزا واسعا لمسيرات الجزائريين عبر المحافظات.وأشارت أن هذه المظاهرات فرضت نفسها على المشهد السياسي والإعلامي الجزائري.
واعتبرت الخبر أن مسيرات الجمعة الثانية ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة كانت عبارة عن امتداد لمظاهرات 22 فبراير.
صحيفة الوطن الناطقة بالفرنسية (خاصة) خصصت هي الاخرى صفحتها الاولى بالكامل للجمعة الثانية من المسيرات الرافضة لترشح بوتفليقة لولاية خامسة.
وبصورة لجزائريين يتظاهرون وسط العاصمة رافعين الرايات الوطنية، عنونت الوطن بالقول "مسيرات تاريخية في كامل أنحاء الجزائر/ إرحلوا"، في اشارة لشعار ردده المحتجون مطولا.
وأشارت أن الجزائريين ومن خلال هذه المظاهرات السلمية اعطوا اشارة واضحة للسلطة ومسؤولين كبار، الذين كانوا يحذرون ويخوفون من الانزلاق نحو المجهول.
أما الموقع الاخباري "كل شيء عن الجزائر" الخاص في نسخته الفرنسية فتطرق للمسيرات بمقال تحليلي عنوانه "ملايين الجزائريين في الشارع، وماذا بعد".
وقال إن مسيرات الجمعة الأولى في 22 فبراير، لم تؤثر قيد انملة على النظام، الذي رد عبر رسالة للرئيس بوتفليقة بعد يومين، في ذكرى تأميم المحروقات 24 فبراير1971.
وذكر أن المعطيات تغيرات بمسيرات الجمعة الثانية، التي لم تشهد مشاركة الآلاف بل الملايين من الجزائريين في انحاء البلاد.
وشدد الموقع أن "هذا الحدث الفريد من نوعه والتاريخي منذ ثورة التحرير (54-1962)، لا يمكن بل من الصعب أن يستمر النظام في تجاهل مطالبه، وهو رحيل بوتفليقة والنظام الحالي".
وتطرقت وكالة الانباء الرسمية للمسيرات لكنها وصفتها بمظاهرات مطالبة بالتغيير والإصلاحات العميقة.
وذكرت الوكالة الحكومية أن آلاف الجزائريين خرجوا في العاصمة وعدة ولايات (محافظات) في مسيرات سلمية تطالب بالتغيير وبإصلاحات عميقة في تسيير شؤون البلاد.
ولم تشر الوكالة لمطالب المحتجين المناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة لولاية خامسة، رغم انها تطرقت لذلك في حراك الجمعة الاولى للمسيرات في 22 فبراير/ شباط الماضي.
وفي 10 فبراير، أعلن بوتفليقة ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، تلبية "لمناشدات أنصاره"، متعهدا في رسالة للجزائريين بعقد مؤتمر للتوافق على "إصلاحات عميقة" حال فوزه.
ومنذ ذلك الوقت، تشهد البلاد حراكا شعبيا ودعوات لتراجع بوتفليقة عن الترشح، شاركت فيه عدة شرائح مهنية، من محامين وصحفيين وطلبة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.