لماذا رفض ميسي مصافحة لاعب نابولي؟    طقس الأحد.. جو حار مع سحب منخفضة    أغلبهم من اللاعبين.. إتحاد طنجة يسجل إصابة 20 عنصرا بفيروس كورونا    إخماد حريق في واحة آيت منصور قرب مدينة تافراوت    ضبط 25 شخصا متلبسين باستهلاك النرجيلة بآيت ملول    مراكش ضمن أفضل 25 وجهة شعبية عالمية    سفير لبنان بالمغرب: المساعدات المغربية تعكس عمق العلاقات التاريخية بين البلدين    مؤسسة الجائزة الإفريقية تهدي جائزة الشرف الإنسانية الإفريقية لجلالة الملك محمد السادس    نجل زيان يشكو ظروف السجن    الممارسة اللااخلاقية لمستخدمي شبكات التواصل الإجتماعي.    دولة كتبيع حباساتها القديمة.. واش كاين شي شاري؟    البارصا يتجاوز عقبة نابولي و يصطدم ببايرن ميونيخ في ربع النهائي    حصريا/ لائحة لاعبي اتحاد طنجة ال16 المصابين بفيروس كورونا    عاجل/ 21 إصابة بفيروس كورونا في صفوف نادي اتحاد طنجة    واش البطولة غادية تتوقف؟ 17 حالة كورونا فاتحاد طنجة    فيروس كورونا: فريق بحث يكشف عن أدلة حول مخاطر المرضى الذين لا يعانون من أعراض    برشلونة وبايرن ميونيخ يتأهلان على حساب نابولي وتشيلسي ليلتقيان في ربع نهائي دوري الأبطال    الرجاء يفوز على أولمبيك آسفي وينفرد بصدارة البطولة الإحترافية    وفاة زوجة السفير الهولندي لدى لبنان بعد إصابتها في انفجار بيروت    اللبنانيون يقتحمون مباني وزارية ويطالبون بإسقاط النظام ومحاكمة الطبقة السياسية الفاسدة    2000 درهم لأجراء القطاع السياحي إلى متم 2020    نقطة نظام.. لحماية الثقة    نانسي عجرم تعلق على انفجار بيروت.." انتبهتوا تشيلوا جملة من أغنية..وما انتبهتوا تشيلوا 285 طن مواد متفجرة "    موعد مباراة بايرن ميونيخ وبرشلونة في دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا    أعراب :دورية وزير الداخلية بالإعفاء من الجبايات المحلية جاءت منسجمة مع مقترحتنا كأعضاء الإتحاد الإشتراكي داخل جماعة تيزنيت    التوزيع الجغرافي للحالات 19 المتوفاة بسبب كورونا خلال آخر 24 ساعة حسب المدن    لماذا اختارت مندوبية الصحة بتيزنيت أن تتحول الى مؤسسة صامتة ؟    أبلغ ما كتبه مغربي عن محنة كورونا والتنفس الاصطناعي    كان بصدد ممارسة هوايته..مصرع شقيق صحفية مشهورة غرقا بشاطئ ‘أكلو' ضواحي تزنيت    مشروع قانون أمريكي لحماية العرب الداعمين للسلام    أكادير : تسجيل حالة إصابة جديدة لفيروس كورونا ترفع من حصيلة الإصابات بجهة سوس ماسة.    وهبي: سنستعيد للبام مبادئ التأسيس ولن نسمح بأن يخوض حزبنا حروباً بالوكالة        رسمياً: أندريا بيرلو مدرباً جديداً ليوفنتوس    انتحار الكاتبة المغربية نعيمة البزاز بهولندا    الفنان والملحن أيوب الزعزاع يصدر "سحرني"    الاتحاد الأوروبي يسحب المغرب من قائمة الدول المعفاة من قيود السفر    تحذيرات من استغلال جائحة كورونا لضرب حقوق ومكتسبات موظفي الجماعات        فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    غيتس: العالم سيواجه كارثة أسوء من فيروس كورونا    الرجاء يواجه أولمبيك أسفي وعينه على الصدارة    العثماني يلتقي باقتصاديين و خبراء مغاربة للتداول و تبادل الرأي    ثروة صاحب "فيسبوك" تتجاوز 100 مليار دولار    تعبئة 10,5 مليون درهم لإحداث قرية في شفشاون متخصصة في الصناعة التقليدية    بنك المغرب : الدرهم شبه مستقر أمام الأورو في الفترة ما بين 30 يوليو و5 غشت    مكتب الفوسفاط محتافل ب100 عام على تأسيسو    "باربي" تعلن ارتداء الحجاب!    "مسرح عناد" الفلسطيني ينظم وقفة تضامنية مع بيروت    اليونسكو تتحمل تكاليف ترميم موقع باندياغارا الأثري في مالي    بعد اتهامها بخلق "البوز".. فاتي جمالي تنشر وثيقة تحليلة كورونا    بعد صدور الحكم.. دنيا بطمة توجه رسالة لشقيقتها    "كنوبس" يعلن استئناف احتساب الآجال القانونية لإيداع ملفات التعويض والفوترة    "الحر" يطلق أغنيته الجديدة بعنوان "حس بيا"    "كيس حمام" ب150 درهما.. بوسيل تثير الجدل بمنتوجاتها    مصطفى بوكرن يكتب: فلسفة القربان    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دراسة مثيرة : 80 % من البرلمانيات المغربيات تعرضن للعنف !
نشر في زنقة 20 يوم 26 - 02 - 2020

كشفت دراسة أجريت على 370 برلمانية عربية حالية وسابقة ب15دولة ( المغرب و العراق، تونس، الحزائر، الاردن، موريتانيا، السودان، ليبيا،فلسطين ،البحرين، لبنان، عمان، السعودية، اليمن و16 برلمانا باحتساب البرلمان الكردي) أن 79.6%من البرلمانيات تعرضن لشكل من أشكال العنف ونحو 70.7% يتعرضن لنوعين من العنف، حسب تصريح عضوة المكتب التتفيذي في شبكة البرلمانيات العربيات للمساواة”رائدات”، هدى سليم.
عضوة المكتب التتفيذي في شبكة البرلمانيات العربيات للمساواة”رائدات”، هدى سليم، قالت أن الدراسة التي استجابت لها 216 برلمانية، أن العنف النفسي هو أعلى أشكال العنف شيوعا بين البرلمانيات بنسبة 76.2%، يليه العنف الإقتصادي بنسبة 34.3%من إجمالي البرلمانيات اللاتي شملتهن الدراسة، في ما بلغ العنف الجسدي المسلط على البرلمانيات 8.4% والجنسي بنسبة 5.7% من إجمالي العينة.
وأفادت هدى سليم أن 47% من البرلمانيات أن مصدر العنف كان رجلا فقط وبنسبة10.8% من الحالات كان مصدر العنف فيها إمرأة فقط في حين اشترك الجنسين في كونهما مصدرا للعنف ضد البرلمانيات العربيات بنسبة 42.2%..
كما ابرزت أن 32% من البرلمانيات تعرضن للعنف من خلال الانترنت ووسائل التواصل الإجتماعي، و19.6% منهن من خلال وسائل الإعلام، وأفادت 103 برلمانية بأن الشكوى أو الإبلاغ لم يأت بأي نتيجة وذلك بنسبة 61.6 %، مقابل 28.7 % فقط من الشكاوى حققت نتائج.
وأضافت عضوة شبكة “رائدات ” أن الأحزاب تعتمد التحيل في تعاملها مع أعضاء الحزب من النساء من خلال قبول إقتراحاتهن صلب الحزب في إجتماعات نهارية ولكن ليلا تعقد لقاءات رجالية في أماكن مغلقة حول طاولة فيها ما لذ وطاب ليقر أعضاء الحزب من الرجال قرارات أخرى يتم إقناع العضوات من الحزب بها .
وأبرزت هدى سليم أن 52 من البرلمانيات المستجوبات أكدن أن مصدر العنف من طرف شخصية ذات سلطة وبنسبة 31.1.%، في حين عبرت بعضهن أن مصدر العنف الذي تعرضن له كان من مواطنين عاديين بنسبة 30.5 %، يليها من أشخاص مجهولي الهوية بنسبة 27 %، في ما بلغت نسب العنف الممارس عليهن من نائب في البرلمان نسبة 23.4 % وبنسبة 22.8% من زملاء لهن في الحزب.
وبينت الدراسة التي قدمت خلال مؤتمر صحفي بتونس و حضرته برلمانيات مغربيات ، أن من الآثار المترتبة عن تعرض البرلمانيات العربيات للعنف ومن بينهم تونسيات هو مصاحبة شعور العنف حياتهن بنسبة 47.3% والحد من حرياتهن في التعبير بنسبة 37.7% في ما خلف العنف ضغوطات أسرية عليهن بلغت نسبة 32.3 %.
واكدت الدراسة أن العنف جعل بعض البرلمانيات يخترن الحد من نشاطهن السياسي بنسبة 31.7% في ما خيرت نحو 19.1% منهن الابتعاد عن المشاركة في الحياة العامة، وتراجعت بعضهن عن الترشح لمنصب أو موقع سياسي أو الانسحاب نهائيا من السياسة بنسبة 25.6 %.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.