حوالي 100 معتقل يغادرون السجون في جهة درعة    ملكة بريطانيا في خطاب نادر: سنربح حربنا ضد “كورونا” والقادم سيكون أفضل    رُعب في أمريكا .. قرابة 7616 وفاة و أكثر من 300 ألف إصابة بكورونا    وزارة الصحة: "من بين أسباب انتشار 'فيروس كورونا' بالمغرب مغادرة بعض الأشخاص لمنازلهم"    المكتب الوطني للماء والكهرباء يتخذ تدابير جديدة إلى غاية نهاية حالة الطوارئ الصحية    مستشفى ميداني بالبيضاء لعلاج مرضى "كورونا" يضم 700 سرير    عاجل.. ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 990 حالة.. 107 حالة في 24 ساعة    وزارة الصحة: ارتفاع حالات الإصابة بكورونا راجع لانتقال الفيروس للوسط العائلي والمخالطين    إصابة 23 شخصا بفيروس كورونا من العائلة الواحدة بالريش بعد مخالطتهم مهاجرة من إيطاليا    مندوب الصحة: الوضعية الوبائية ل”كورونا” بإقليم شيشاوة “مستقرة ولا تدعو إلى القلق”    جماعة تيزنيت: 175 مليون سنتيم لاقتناء المواد الغذائية للمحتاجين ومواد التطهير، ولدعم حاجيات مستشفى الحسن الأول    بعد خفض الرواتب في إنجلترا.. تعرف على راتب سفيان بوفال    رونار يشعر بالعار بسبب الطبيبين الفرنسيين    ‪انتحار شاب بجماعة إغيل نمكون بإقليم تنغير‬    قرار هام من الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب لعموم المواطنين    مساهمات إضافية في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا    شبكة الصحفيات بإفريقيا تدين بشدة التصريحات المهينة والعنصرية لطبيب فرنسي تجاه إفريقيا    فيروس كورونا.. تسجيل 562 حالة وفاة في ولاية نيويورك خلال 24 ساعة    بسبب كورونا.. وفاة رئيس الوزراء الليبي السابق محمود جبريل    وزارة التربية الوطنية تتكفل بمصاريف علاج تلميذ تعرض لحادث انفجار بطارية هاتفه    قيمة "حكيمي" تضاعفت 12 مرة منذ مغادرة ريال مدريد    أزارو يتوصل بعروض جديدة والأهلي يدرس إمكانية رحيله    ترامب يريد عودة الجماهير إلى الملاعب قريبا    المكتب السياسي ينعي المناضل عبد الرزاق بوزيان    إقبال كثيف على التبرع بالدم بالدار البيضاء    هذه هي الدول التي لم يصلها فيروس كورونا المستجد    “الضمان الاجتماعي” يوضح لمنخرطيه كيفية صرف “إعانة كورونا”    حتى لا نظل فئران تجارب    ضباط الصحة العاملون بنقط العبور يتجندون لمراقبة الأنشطة المتعلقة بالتصدير والاستيراد    الوداد ينوي إطلاق مبادرة تضامنية    سلطات البيضاء تقوم بإجراءات وقائية جديدة بالمدينة القديمة للحد من انتشار فيروس “كورونا”    الجامعة تحصل على منحة مهمة من الفيفا    هجوم بالسكاكين في فرنسا: فتح تحقيق في الهجوم واحتجاز مشتبه بهما سودانيين    العنصر: العفو سيخفف مآسي عائلات    ساجد: العفو جاء في الوقت المناسب    تخفيض غير مسبوق.. الحكومة تحدد سعر الكمامات الوقائية بالمغرب    كورونا اللعين يمتد إلى روح أول فنان مغربي مارسيل بوطبول    كورونا…كورونا العلم والإيمان !!!    الدرهم المغربي يواصل تراجعه أمام الأورو والدولار    جائحة كورونا.. دورة "افتراضية" للملتقى الدولي للفنون التشكيلية بمشاركة 56 فنانا من المغرب والخارج    فنانة عربية تكشف عن علاقة خاصة جمعتها بالقذافي: يصوم اثنين وخميس ولا يشرب الخمور (فيديو)    حكاية ” عبد الوهاب “    سعيد ازريبع :هاشتاغات ضد جائحة كورونا    المكتبة الوطنية بعروض رقمية في الطوارئ الصحية    مبادرات لدعم الأسر المحتاجة في مراكش والحوز    صندوق خاص.. مسطرة سحب الإعانات بالنسبة للقطاع غير المهيكل    لجنة اليقظة الاقتصادية تكشف مسطرة سحب الإعانات للأجراء الموقوفين عن العمل بسبب كورونا    طقس الأحد.. جو مستقر مع سماء قليلة السحب    الكونكاكاف يؤجل الأدوار النهائية لدوري الأمم    شارون ستون توجه رسالة دعم إلى الصليب الأحمر الإيطالي    "وباء كورونا" يتحدى العولمة ويرسم ملامح جغرافيا سياسية جديدة‬    نظرية "البجعة السوداء" تطل على حرب أسعار النفط زمن كورونا    موجة انتقادات تنهال على منتجي الأفلام المغربية    سلطات سبت أولاد النمة تحجز مواد غذائية فاسدة    من الأمثال العربية : لا ناقة لي فيها ولا جمل    "بن بيه" يدعو إلى الصلة بالله وهَبة ضمير عالمية ضد "كورونا"    كتاب يتنبأ بكورونا قبل ألف عام؟    الأخطر من "كورونا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جلالة الملك يبرز أهمية تكوين الشباب بافريقيا
نشر في تليكسبريس يوم 16 - 03 - 2019

أبرز صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، أهمية تكوين الشباب بإفريقيا، من أجل تحويل ما هو متاح اليوم من مؤهلات وإمكانات اقتصادية إلى واقع ملموس غدا.
وأكد جلالة الملك، في رسالة موجهة إلى المشاركين في النسخة الخامسة لمنتدى كرانس مونتانا المنظمة بالداخلة، والتي افتتحت أشغالها، اليوم السبت، تحت شعار"بناء قارة إفريقية قوية وحديثة في خدمة شبابها"، أن الشباب الإفريقي في حاجة إلى العناية به، وتكوينه، وتحميله المسؤولية، بل وإعطائه ما يستحق من قيمة. مشيرا جلالته إلى أنه ينبغي تكوينه من أجل تحويل ما هو متاح اليوم، من مؤهلات وإمكانات اقتصادية، إلى واقع ملموس غدا".
وحذر جلالة الملك من الإخفاق في هذا المجال، الذي من شأنه أن يكون "وبالا على قارتنا وعلى مناطق أخرى أيضا".
وسجل جلالة الملك أن "متوسط العمر في إفريقيا الآن، لا يتجاوز التاسعة عشرة. وهذا الجيل من الشباب، هو الذي سيبني إفريقيا الغد، وهو الذي سيساهم في توطيد السلم والاستقرار، وفي تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية للقارة"، مشيرا جلالته إلى أن "هجرة بعض شبابنا نحو آفاق أخرى، في ظروف محفوفة بالمخاطر، بحثا عن غد أفضل، لا ينبغي أن تصبح قدرا محتوما، ولا عنوانا لإفريقيا فاشلة".
ودعا جلالة الملك، في هذا الإطار، إلى العمل على تنزيل حلول وجيهة ومناسبة، حتى يرى الشباب مستقبله في إفريقيا، ومن أجل إفريقيا، مبرزا جلالته أن تسارع وتيرة التحول الديمغرافي، ينبغي أن يكون مصاحبا ب"إطلاق مشاريع تنموية كبرى، كفيلة بتغيير واقع القارة، سواء في ميادين التعليم والصحة، والفلاحة والبنية التحتية، أو في مجال محاربة الفقر".
وأشار جلالة الملك إلى أن المغرب يسعى إلى العمل، مع أشقائه الأفارقة، ومع أصدقائهم وشركائهم، من أجل جعل إفريقيا قارة المستقبل، موضحا جلالته أن هذا هو التصور الذي يؤطر عمل المملكة، لاسيما بعد عودة المغرب إلى حضن أسرته المؤسساتية الإفريقية.
وأكد جلالة الملك، الذي ما فتئ يدعو إلى تضامن فعال وأخوي، ومفيد بشكل متبادل، أن "التزام المغرب من أجل إفريقيا، ومن أجل تعاون جنوب-جنوب مثمر، ليس نتاج ظرفية معينة، ولا مصالح ضيقة".
وأبرز جلالة الملك "إننا نعتبر قارتنا الإفريقية واجب نا ومسؤوليت نا، وفرصت نا، مذكرا جلالته بقرار إلغاء مجموع الديون، منذ سنة 2000 ، التي قدمها المغرب للبلدان الأقل تقدما في القارة، واعتماد تسهيلات لفائدة صادرات هذه البلدان إلى المغرب".
وقال جلالة الملك إن المغرب الذي أبى من خلال هذا الإجراء، إلا أن يجسد على أرض الواقع، التزامه بمسؤوليته وواجبه، المتمثلين في انتهاج سياسة تعاون تعود بالنفع على جميع الأطراف، اختار نهج الانفتاح والتضامن، واليد الممدودة إلى كافة نظرائه الأفارقة"، مضيفا جلالته "إننا على يقين بأن هذه الشروط ضرورية لإعداد وإنجاح سياسات اقتصادية واجتماعية، تضمن عيشا كريما، وحياة أفضل لساكنة إفريقيا".
ولم يفت صاحب الجلالة التأكيد، بهذه المناسبة، على المكانة المتميزة التي أضحى يحتلها منتدى كرانس مونتانا بالداخلة، والذي "أصبح منذ خمس سنوات، موعدا هاما لإعمال التفكير، وللبحث عن حلول ملموسة ومبتكرة، كفيلة بتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة."
وتحول المنتدى، حسب جلالة الملك، إلى "مركز يستقطب مشاركين من شتى المشارب، ومن مختلف بقاع المعمور. كما يستقبل شخصيات مرموقة، لتدارس قضايا تهم بالضرورة القارة الإفريقية، لكن صداها يمتد إلى القارات الأخرى، بفعل ما تتمخض عنه هذه اللقاءات من أفكار جديدة، وما تتيحه من فرص للتآزر والتعاون".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.