المغرب يرد على تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي رسم صورة قاتمة لواقع الصحافة    مطار الحسيمة يحقيق نموا مهما في حركة المسافرين    ترامب يهاجم الصحافة: واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأكثر كذبا    ممرضو وتقنيو الصحة يصعدون احتجاجاتهم الشهر القادم    بعد رفض "الكاف" مشاركته في الكان .. مصرع لاعب غينيا بعد عودته لبلاده    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    إشارة "مبهمة" من رونالدو عقب الإقصاء من أبطال أوروبا    خبر سار لجماهير الوداد.. الحداد جاهز للديربي    أمن العيون يوقف شابا عشرينيا نصب على تجار المدينة مدعيا تحضيره لحفل زفاف    مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة -فرع السنغال: زيارة البابا "خطوة مباركة" لجلالة الملك    الزاكي: فوزنا على مولودية وجدة مستحق .. وهذا ما أزعجني في اللقاء    يوسفية برشيد تفوز على الماط وتلتحق بالمركز الرابع    بعد فوز يوفنتوس بالدوري الإيطالي.. رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق    توقعات الطقس لغد الأحد.. عودة الأمطار مع زخات رعدية في هذه المناطق    صادم: إستنفار أمني بالداخلة بعد وفاة شاب بطلقة نارية    أطاك المغرب تعلن مشاركتها في مسيرة "الأحد" تضامنا مع معتقلي حراك الريف    الوكيل العام يأمر بسجن سارق البنك ونشطاء يطالبون بالعفو عنه    نقل المندوب العام للسجون إلى باريس لإجراء عملية جراحية دقيقة وعائلات معتقلي الريف تدعو له بالشفاء    بنعرفة كيرد على لشكر: التفكير فالمطالبة بتعديل المادة 47 من الدستور تفكير معندو حتى شي معنى وضيّق    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم ب0.09% مقابل الأورو ومقابل الدولار    “التعاضدية الفلاحية” توقع 3 اتفاقيات بمعرض الفلاحة (فيديو) هذه تفاصيلها    جوارديولا: لو كنت لاعباً ما استطعت الفوز بعد وداع "الأبطال"    مورينيو يُصفي حساباته مع مانشستر يونايتد    بالفيديو.. فلوس صحيحة لقاوها عند الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.. حاطهوم غير فالباليزات فدارو    ليمار يبقي على آمال أتلتيكو في اللقب بهدف متأخر    أزيد من 2 مليون مسافر عبر مختلف مطارات المملكة في شهر واحد    غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام    الغرفة الفلاحية لسوس تنظم رحلات مؤطرة لفلاحي الجهة لزيارة المعرض الدولي للفلاحة بمكناس في دورته 14    بالفيديو. القرطاس كيلعلع فغفساي بسباب قايد بغا يحيد للمزارعين ماكينات ديال الفلاحة    بريمييرليغ.. صدمة مصرية بعد إعلان عن جائزة لاعب العام    خطير: إتلاف 830 طنا من المنتجات الغذائية كانت في طريقها لموائد المغاربة في رمضان    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    مصر تفتح مراكز التصويت على بقاء "الرئيس السيسي" إلى 2030    شباب شيشاوة يتالقون في مصر بحصولهم على 4 جوائز مسرحية    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    بعد أداء مشرف لروائع عمالقة “الزمن الجميل”.. المغربي “علي المديدي” يتأهل إلى نصف نهائي البرنامج    تلفزيون فلسطيني يجمع المشرق والمغرب والشام والخليج في القدس عربية    بعد تأهل ممثل أكادير: هذا هو الكوبل الفائز بلقب :”للا العروسة” 2019.    افتتاح أشغال اليوم العالمي للهيموفيليا بالحسيمة بحضور الأطباء والفعاليات    بني ملال تحتضن فعاليات الدورة الأولى للجائزة الوطنية لفن الخطابة    أمير المؤمنين يعطي تعليماته السامية لوزير الداخلية قصد تنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية    بدء التصويت على التعديلات الدستورية في مصر.. والمعارضون يلبسون الأسود    "ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة    افتتاح منتجع وسبا هيلتون طنجة الهوارة الجديد    من الشعبي إلى « الراب ».. الستاتي يغير « الستايل »ويدخل حرب « الكلاش »    فيديو وصور .. البابا يقبل أقدام سجين مغربي بإيطاليا    زوجة عيوش تمثل المغرب بفيلم « آدم » بمهرجان « كان » السينمائي »    الملك محمد السادس يبعث ببرقية تعزية لأسرة الفنان المحجوب الراجي    الزين ولاطاي كلشي كاين في مراكش. والتبوگيصة برعاية مادام أخنوش – فيديوهات    فضيحة جديدة هزات عرش “فيسبوك”    مسلمو الدنمارك يتظاهرون ضد إحراق المصحف    مرصد بكلية الحقوق ينفتح على محيطه في سطات    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    الحسيمة.. اخصائيون يؤكدون على اهمية التحسيس والتشخيص لمواجهة الهيموفيليا    “القمر الوردي” يطل على الأرض في “الجمعة العظيمة”    دورة تكوينية في ''قواعد التجويد برواية ورش عن نافع'' بكلية الآداب بالجديدة    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد أن صدر حكم ضدها بالإفراغ ..«مي عيشة» تحاول الانتحار مجددا
نشر في الأحداث المغربية يوم 22 - 03 - 2019


AHDATH.INFO
حاولت «مي عيشة» وضع حد لحياتها الجمعة 22 مارس 2019 بالرباط.
وقد تدخلت القوات العمومية وأفشلت محاولة الخمسينية، التي كانت تهم بإلقاء نفسها من سور غير بعيد عن محطة القطار المدينة. وتم نقلها فورا للمستشفى لتلقي العلاج من كدمات أصابت جسمها النحيل.
وكانت حلت "مي عيشة"، ملتحفة بالعلم الوطني، عازمة على أن تضع حد لمعاناتها بعد أن أصدرت محكمة القنيطرة الحكم بنزع أرضها منها لفائدة خصمها.
وقد هددت «مي عيشة» بالانتحار مباشرة بعد صدور الحكم ضدها الثلاثاء 19مارس 2019.
وكانت خلقت "مي عيشة" الحدث حينما صعدت عمودا وسط الرباط، منذ حوالي سنتين، مهددة بالانتحار، احتجاجا على استيلاء أحد الأشخاص على أرض لها تقدر مساحتها بسبعة هكتارات في أولاد ميلك بالقنيطرة قبل أن يتدخل مسؤولون أمنيون حالوا دون ارتمائها من أعلى العمود، بعد أن يعدوها بأن قضيتها ستحظى بالاهتمام من لدن الجهات المعنية.
وقد تأملت "مي عيشة" أن تنصفها المحكمة في الدعوى التي رفعتها ضد شخص تتهمه بالاستيلاء على أرضها.
لكن، محكمة الاستئناف بمدينة القنيطرة، أصدرت الثلاثاء 19مارس 2019، حكما أدخل «مي عيشة» في صدمة غير متوقعة.
بُعيد النطق بالحكم، باءت كل محاولات الصحافة والمهتمين بقضيتها في التواصل معها بالفشل، ولم تجد أمامها، حسب مقربين منها، سوى التوجه إلى مكتب المحامي، الذي تولى قضيتها في الرباط، وصرح هو الآخر أنه أصيب بصدمة، وأنه يقول عن الملف أنه استعمال للشطط في السلطة، مستنكرا الحكم بسبب أن "مي عيشة" لم تؤجر أرضها للشخص الذي تتهمه بالاستيلاء ولم يتم بينهما أي عقد سابق".
أرض مساحتها سبعة هكتارات في أولاد ميلك، وجدتها في إحدى الأيام أنها لم تعد ملكاً لها، وأنه سيكون عليها التشرد، لتقرر الانتحار من على عمود كهربائي في قلب العاصمة، ويتم امتصاص غضبها وثنيها عن رمي نفسها، من طرف مسؤولين حضروا الحادثة.
وحكمت المحكمة، ابتدائيا ببراءة المتهم الرفاقي، من تهمة النصب والتزوير الاستيلاء على أرض الستينية عائشة البوزياني، وسيؤدي إلى تشريدها رفقة أخيها وستة من أبناءها؛ يحدث هذا بعد، أن توجهت "مي عيشة" إلى وزارة العدل وجمعيات مهتمة بحقوق الإنسان وديوان المظالم، حتى أنها طرقت باب رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، لكنه أوصد الباب وراءها دون الاستماع إليها.
"مي عيشة" بعد أن تبددت ملامح الصدمة، قالت في تصريحات صحفية أن الشخص الذي استولى على ارضها معروف بالتزوير والمحكمة تعرف ذلك، وأنه يذبحها بالمحكمة ورئيسها، ولم يتبقَ لها الآن سوى الموت".
محامي المشتكية، يقول أن مؤازرته لم يسبق لها أن تعرفت على المدعى عليه أو التقته، مؤكدا أن المحكمة "باعت لها ارضها " عبر استصدار المتهم لأحكام في القضية وأيدها الاستئناف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.