الحكومة تتوعد مخالفي "إجراءات كورونا" باتخاذ إجراءات حازمة    انفجار بيروت: السفارة المغربية بلبنان تتابع أوضاع الجالية    نجم الرجاء يتلقى عرضين من الدوري التركي    مصرع 12 شخصا في حادث انقلاب حافلة ..والي جهة سوس ماسة يتفقد المصابين    مكتب الصرف زاد مهلة لاسترجاع الفلوس المهربة بالخارج        رئيس الوزراء اللبناني يتعهد محاسبة "المسؤولين عن كارثة" انفجار "مستودع خطير" في مرفأ بيروت    ساركوزي في مذكراته : محمد السادس ملك ذكي و المغرب محظوظ به !    انفجار بيروت … خسائر بشرية ومادية ثقيلة    تزايد النقود المزورة التي دخلت جيوب المغاربة في 2019    ب 400 مليون يورو .. برشلونة يُحصن نجم الفريق    وزراء حكومة العثماني يقطعون عطلتهم الصيفية ويعودون إلى الرباط لهذا السبب    حريقان في يوم واحد بآسفي    إصابة مغربية في الإنفجار الذي هز مرفأ بيروت    شركة النظافة فكازا جمعات 28 ألف طن ديال الزبل فهذ 3 أيام دالعيد        حصيلة كورونا فالأقاليم والجهات: جهة كازا تصابو فيها 422 وجهة الشمال ماتو فيها 5.. وأغلب المديريات الجهوية ماعلناتش على التفاصيل    الاتحاد العام لمقاولات المغرب يطلق " مخططا صحيا " لدعم المقاولات في مواجهة كورونا    مجموعة بوكينغ للحجز السياحي تسرح 2550 موظف عبر العالم بسبب أزمة كورونا    الحكومة تقرر مجموعة من الإجراءات بطنجة وأصيلة وفاس لموجهة "كورونا"    الحكومة ستمدد حالة الطوارئ ومصادر تكشف عن المدة المرتقبة    الرميد يقدم للعثماني تقريرا خاصا ب "عريضة الحياة" الداعية لإحداث صندوق للتكفل بمرضى السرطان    الكاف تعين مسؤولا طبيا يختبر أندية المغرب ومصر    الحالة الوبائية في المغرب / 92 حالة حرجة إلى حدود السادسة من مساء يومه الثلاثاء .. وجهة الدارالبيضاء-سطات الأكثر تضررا خلال آخر 24 ساعة ب422 حالة    الطقس المُتوقّع في المغرب غدا الأربعاء    الحسيمة تسجل 24 إصابة جديدة بفيروس كورونا    بنشعبون يكشف مراحل استفادة المغاربة من التغطية الاجتماعية    خلاف حاتم عمور وسعد لمجرد ينتهي على "أنستغرام"    عاجل..انفجار ضخم يهز العاصمة اللبنانية (+فيديو)    الأمين العام للأمم المتحدة يهنئ جلالة الملك بمناسبة عيد العرش المجيد    انفجار مدوي يهز عاصمة لبنان ويُخّلف مئات المصابين – فيديو    المنتخب الوطني لل"فوت سال" يعسكر استعدادا للاستحقاقات المقبلة    إحداث مستشفى ميداني بفاس بطاقة 1200 سرير لاستقبال الأعداد المتزايدة من المصابين بكورونا !    ياسين بونو لايهتم باللعب خارج إسبانيا    كورونا تعرض لاعبي كرة القدم للطرد من الملعب    العومان ممنوع فجوج بحورا فمولاي بوسلهام بسباب كورونا    سيدة تضع حدا لحياتها شنقا بإقليم الحسيمة    تبون: الجزائر كتحتارم الجيران وباغية علاقات تعاون مع المغرب    بطمة و"حمزة مون بيبي".. حقيقة تخفيف الحكم وسيناريوهات المرحلة المقبلة    أطر الصحة بكليميم انتافضات ضد قرار الوزير ووصفوها بالإرتجالية    سعيدة فكري تنال دكتوراه فخرية    الجامعة عينات 48 مسؤول تقني فالعصب الجهوية وها شكون    بكين تتهم واشنطن ب "البلطجة" في قضية "تيك توك"        "الخمسة دالصباح" .. جديد زكرياء الغافولي يمزج بين "كناوة" و"الراي" -فيديو-    هيكلة القطاع العام.. بنشعبون: تصفية المؤسسات والمقاولات العمومية لي ماشي مهمة تبقا وتجميع لي مهمة واحداث شركات قابضة قطاعية    ديما… جديد الفنان الإماراتي سيل المطر باللهجة المغربية    فليلة طار فيها النعاس على المغاربة. إشاعة رجعات الحجر الصحي وخلات كلشي بايت كيتسنا فبلاغ جديد للداخلية والصحة    وفاة الكاتب والناقد الفلسطيني محمد مدحت أسعد    اعتقال شقيق فنانة مشهورة بتهمة "غسيل الأموال"    وفاة ويليام إنغليش مخترع "فأرة" الكمبيوتر عن سن يناهز 91 عاما    بعد "ياقوت وعنبر".. هدى صدقي تعاود الإطلالة على جمهورها بعمل تلفزيوني جديد    ظاهرة تعفن لحوم الأضاحي تعود من جديد والكساب في قفص الاتهام !    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    حجاج بيت الله يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق وسط إجراءات احترازية    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عاجل.. "أمنيستي" تردّ على الحكومة المغربية بخصوص ملف "التجسّس" على هاتف الصحافي عمر الراضي
نشر في الأول يوم 04 - 07 - 2020

قالت منظمة العفو الدولية اليوم، "إن الهجمات التي شنتها السلطات المغربية على مصداقية منظمة العفو الدولية، وحملة التشهير الموجهة إلى الفرع المغربي لمنظمة العفو الدولية في الرباط، تبين مدى عدم التسامح الذي تبرزه هذه السلطات مع فضح وانتقاد سجلها في مجال حقوق الإنسان".
وأضافت "أمنيستي" في بيان توصل "الأول" بنسخة منه، "يأتي رد فعل الحكومة بعد أسبوع فقط من نشر المنظمة لتقرير، في 22 يونيو، يكشف عن كيفية استخدام السلطات لبرنامج التجسس التابع لشركة "المجموعة إن إس أو" لوضع الصحفي المستقل عمر راضي تحت المراقبة غير القانونية. فقد بعثت منظمة العفو الدولية أمس برسالة إلى الحكومة المغربية تؤكد فيها على صحة النتائج التي خلص إليها بحث المنظمة، وتقدم مزيداً من التفاصيل حول منهجية البحث لديها".
وقالت هبة مرايف، مديرة المكتب الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية: "إن حملة التشهير هذه، والمزاعم الكاذبة الموجهة ضد منظمة العفو الدولية، إنما هي محاولة للتشكيك في أبحاث حقوق الإنسان الراسخة والتي كشفت النقاب عن سلسلة من حوادث المراقبة غير القانونية باستخدام منتجات "مجموعة إن إس أو". فبدلاً من التجاوب بشكل بناء مع النتائج الواردة في تقريرنا، فقد اختارت الحكومة شن الهجوم على المنظمة".
وأضافت، "وهذه ليست هي المرة الأولى التي يتم فيها السعي إلى تقويض عمل منظمة العفو الدولية، وتتزامن مع القمع المتزايد داخل البلاد. فالعشرات من النشطاء الحقوقيين، والصحفيين المستقلين، والمحتجين، في السجون حالياً، ولقد استغلت السلطات تفشي وباء فيروس كوفيد-19، على مدى الأشهر الماضية، لمحاكمة المزيد من المنتقدين".
واتهمت الحكومة المغربية منظمة العفو الدولية زوراً بالتقاعس عن تقديم حق الرد على نتائج التقرير، وبتلفيق الحقائق، وعدم تقديم أدلة لدعم المزاعم الواردة فيه. كما وقالت مصادر حكومية، لم يذكر اسمها، لوسائل الإعلام المغربية إن الحكومة تعتزم إغلاق مكتب الفرع المغربي لمنظمة العفو الدولية في الرباط.
ولكن في حقيقة الأمر، فقد أخطرت منظمة العفو الدولية السلطات المغربية، في 9 يونيو أي قبل أسبوعين من النشر، وذلك من خلال رسالة رسمية مرسلة عبر البريد الإلكتروني إلى خمسة مسؤولين بوزارة حقوق الإنسان، باعتزامها نشر التقرير. ودعت الرسالة التي وجهتها المنظمة للحكومة إلى تقديم تعليقات من طرفها لإدراجها في التقرير. ولكن لم تتسلم المنظمة أي رد من الحكومة في هذا الصدد.
ولقد كشف تقرير منظمة العفو الدولية عن الأدلة التي تم جمعها من خلال تحليلنا الفني لجهاز الهاتف آيفون الخاص بعمر راضي عن آثار هجمات "حقن شبكات الاتصالات." وكنا وصفنا هجمات مشابهة في تحقيق سابق نشر في أكتوبر 2019 حول استخدام برامج التجسس بيغاسوس Pegasus التي تنتجها شركة مجموعة "إن إس أو" ضد المدافعيْن الحقوقييْن المغربيين المعطي منجب وعبد الصادق البوشتاوي. وهذا إنما يقدم دليلًا قوياً يربط هذه الهجمات بأدوات مجموعة "إن إس أو".
وتبيع مجموعة "إن إس أو" برامج التجسس بيغاسوس التابعة لها حصرياً إلى أجهزة إنفاذ القانون والهيئات الحكومية. وعلاوة على ذلك، تشير الأدلة التقنية التي استخلصها باحثو المنظمة من هاتف عمر راضي بوضوح إلى أن برنامج بيغاسوس تم تثبيته بشكل معين من أشكال الهجوم الرقمي الذي تم تحديده في تقاريرنا على أنه "حقن شبكة الاتصالات"، الأمر الذي يتطلب سيطرة على مشغلي الهاتف المحمول في الدولة للتنصت على اتصال هاتف عمر النقال عبر الإنترنت، والذي لا يمكن إلا للحكومة أن تأذن به.
وتتطابق نتائج منظمة العفو الدولية مع نتائج تقارير لمنظمات أخرى، مثل "الخصوصية الدولية"، و"مختبر المواطن" التي قامت بتوثيق شراء الحكومة المغربية لتكنولوجيا المراقبة واستخدامها. يقول بيان "أمنيستي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.