برنامج مباريات المجموعة الاولى من كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم    الدوري المغربي يتصدر عربيا ويتقدم عالميا    رسميا.. الجيش الملكي يعلن اسم مدربه الجديد    تأجيل ملف الدركيين أمام غرفة جرائم الأموال بالرباط    التغيرات المناخية ترفع مخاطر تفشي الأمراض والأوبئة في أفريقيا    البوليساريو.. ألاماني الكاذبة وتبديد الملايير    النيابة العامة تأمر باعتقال صحافي الجزيرة أحمد منصور    بنكيران وأعطية السلطان    برشلونة يعلن رسميا مدة غياب عثمان ديمبيلي    الوداد ينهزم أمام صان داونز    مجموعة الحديد والنار تجمع أبناء الدار    رسمياً.. ليجانيس يتقدم بشكوى ضد هدف سواريز    وزير إسباني: المصادقة على الإتفاق الفلاحي تؤكد حرص الإتحاد الأوروبي على علاقته مع المغرب    وزير الصحة الجيبوتي يشيد بالتزامالملك محمد السادس بالنهوض بالتنمية البشرية في إفريقيا    تطوان تحتضن دورة تكوينية في مجال "الكوديكولوجيا وعلم التحقيق"    مكتب الصيد.. هذا حجم منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي خلال سنة 2018    سقوط قتلى في هجوم عسكري إسرائيلي على سوريا    منظمة: فرص الشغل والخدمات الأساسية أصبحت من الترف بالمملكة    وفاة أكبر معمر في العالم    عدوى إضراب التجار تحط الرحال بسلا في هذا التاريخ    حسن أوريد يدعو من الناظور إلى ثورة ثقافية بالمغرب    بعد غديري .. بن فليس يعلن نيته خوض السباق الرئاسي في الجزائر    فلاشات اقتصادية    لحليمي يقدم وصفته لتجاوز أعطاب النموذج التنموي : مقوماتها الديمقراطية التشاركية والوطنية الاقتصادية والتخطيط الاستراتيجي    ما هي خيارات بريطانيا للبريكسيت؟    الكلاب الضالة تنشر الرعب بدمنات .. ومسؤول: القضاء عليها صعب تضاعفت أعدادها خلال الأشهر الأخيرة    اعتقال دركي ابتز ضحاياه ليلا بمعية خليلته    حقير تكرفس جنسيا على بناتو القاصرات. وحدة منهم تزوجات غير باش تهرب من جحيم الاغتصاب اليومي    تراجع التبعية الطاقية للمغرب من 98 ٪ إلى نحو 93.9٪ : المغرب يسعى لإنتاج 42% من طاقته انطلاقا من مصادر متجددة في 2020    مشاكل ميكانيكية تتسبب في رجوع أزيد من 9300 سيارة    محمد الأعرج يبرز الدور الكبير الذي يضطلع به المسرح الوطني محمد الخامس    الملتقى الجهوي الرابع للسياسات الثقافية المحلية ينعقد بمدينة طاطا    عبد الله بن اهنية يناقش مسألة» إصلاح التعليم» في كتاب    إسماعيل غزالي يقضي «ثلاثة أيام في كازابلانكا»    على غرار مجموعة من المناطق بالعالم .. خسوف كلي للقمر بالرشيدية + صور    عاجل: قرعة “الكاف” توقع الفرق المغربية في مجموعة واحدة    الحمام يتسبب في مقتل شخصين    «رحلة حزن متعبة»    ردا على زيارة نتنياهو لتشاد.. القاعدة تتبنى هجوم مالي    طقس بداية الأسبوع: أمطار وثلوج في معظم مناطق المملكة    بيروت.. بوريطة يجري لقاءات مكثفة على هامش القمة التنموية العربية الاقتصادية والاجتماعية    تمارة.. تحديد مكان تواجد فتاتين قاصرتين كانتا موضوع تصريح بالاختفاء    فيسبوك تختبر تطبيقًا جديدًا يستهدف المراهقين باسم LOL …    ترامب: اتفاق الهجرة لن يعفو عن "الشباب الحالمين"    الدخول في الصلاة، دخول على الله    ميلاد المركز الوطني للإعلام و حقوق الإنسان    “آبل” تعلن عن جديدها وهذا موعد طرحه في الأسواق    اليونيسكو تصنف الاستاذ عبد الواحد الراضي ثراثا برلمانيا عالميا    حكاية "دار الطّير" بمدينة تطوان    غرامات تنتظر المتأخرين عن أداء ضريبة السيارات    شرطة إسرائيل تستخدم كاميرات في زيها الرسمي    رئيس جماعة العرائش يؤشر بالنيابة عن وزير الداخلية    إعلان حالة طوارئ بعد قتل الحمام لشخصين.    دراسة:هذا الزيت أفضل من الفياغرا !    علماء روس يختبرون طريقة جديدة لعلاج سرطان الدماغ    إفك العدالة والتنمية.. من المرجعية الإسلامية إلى الحربائية العلنية    قضية “العنف” في قصة موسى عليه الصلاة و السلام    بولوز يكتب: لماذا يُظلم الخطباء والوعاظ في بلاد أمير المومنين؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حوار مع الفنان السوري عامر العلي

تميز بفصاحته الملفتة وصوته الرخيم وحبه للغة الضاد فكان نجماً لمع في سماء الدراما السورية التاريخية خاصة فالمعاصرة وفي فن الدوبلاج ، تُشَبهه الجماهير كثيراً بالفنان العالمي الوسيم " توم كروز " .
من أهم الأعمال التاريخية التي شارك بها " مسلسل " صلاح الدين الأيوبي " بدور " أمير صليبي " ، " صدق وعده " بدور " عكرمة بن أبي جهل " ، مسلسل " سقوط الخلافة " ، " خيبر " ، " أبو زيد الهلالي " ، " عنترة بن شداد " ، " هولاكو " ، " الظاهر ببرس " وغيرها .
وفي الدراما المعاصرة مسلسل " قاع المدينة " , " سحابة صيف " ، " رسائل الحب والحرب " ، " ابراهيم باشا " ، " أسير الانتقام " ، " الزيزفون " .
إنه الفنان السوري " عامر العلي " الذي قاربنا جديده وجوانب شتى من شخصيته عبر اللقاء التالي.
س : الفنان " عامر العلي " تألق في أشهر الأعمال الدرامية التاريخية ، ما سر إرتباطك بالدراما التاريخية ؟
ج : ليس هناك أي ارتباط خاص بالأعمال التاريخية , أنا ممثل وأقوم بالعمل الذي يعرض علي اذا أعجبني النص والشخصية والعمل ككل .
الأعمال التاريخية تتطلب جهد ومواصفات خاصة لدى الممثل ، ونجاحي نوعاً ما في بداية طريقي الفني في هذه الأعمال دفع أغلب مخرجي هذه الأعمال لإختياري غالباً في أعمالهم ، بالإضافة لعشقي للغة العربية الفصيحة وركوب الخيل وللتحدي الجسدي والنفسي الكبير الذي تفرضه شخصيات من هذا النوع .
س : دور تاريخي أحببته ووجدته أقرب إلى نفسك ما هو ؟
ج : أغلب الأدوار التاريخية أحبها وهي قريبة لي ، أهمها دور ناظم في " سقوط الخلافة " ، دور " مرعي " في " أبو زيد الهلالي " دور المقداد في مسلسل " خيبر " مؤخراً .
س : شاركت مؤخرا في مسلسل " خواتم " مع المخرج السوري " ناجي طعمي " ، ما دورك في المسلسل ؟
ج : في مسلسل " خواتم " دوري هو " سليمان " صاحب مطعم ، رجل طيب وكريم يلتقي ب " تالة " والتي تجسد شخصيتها الفنانة السورية " كندة حنا " صدفه في مطعمه وتنشأ بينهما علاقة ود تنقلب فيما بعد لعلاقة حب نقية وصادقة مما دفع الأمن إلى مصارحة " سليمان " بحقيقة " تالة " ويطلب منه التعاون لكشف تورطها بعصابة كبيرة , الأمر الذي يرفضه سليمان في البدء بسبب حبه " لتالة " ، وتتطور الأحداث ليتورط سليمان بشكل غير مباشر بتحديد مصير هذه العصابة وأولهم حبيبته تالة
.
س : صوت الفنان " عامر العلي " من بين الأصوات السورية المميزة التي تألقت بإمتياز في فن " الدوبلاج " ، حدثنا عن أهم الأعمال والشخصيات التي دبلجتها ؟
ج : أنا أنظر دائماً لعملي في الدوبلاج بشكل احترافي , ويجب دائماً أن تعجبني الشخصية قبل أن أضع صوتي عليها ، ومن أكثر الشخصيات التي أحبها بشكل شخصي شخصية " حسان " في مسلسل " الغريب " , بالإضافة لمسلسلي " عاصي " الذي دبلجت فيه صوت أخ عاصي , ومسلسل " جنان " الذي أديت فيه صوت البطل " سليم " ، المسلسل المكسيكي " دانيلا " الذي يعرض حاليا أؤدي فيه البطولة أيضا على مستوى الدوبلاج بشخصية " سنتياغو " وغيرها .
س : ما هو جديدك فنياً ؟
ج : سأشارك خلال أسبوع ببطولة فيلم سينمائي إخراج المخرج الكبير " باسل الخطيب " وبمشاركة نخبة من نجوم سوريا أهمهم " سلاف فواخرجي " ، " صباح الجزائري " ، " ديمة فندلفت " وغيرهم من النجوم .
س : غياب الدراما السورية رغم نجاحها عن بعض أهم المهرجانات العربية العالمية كمهرجان مراكش ما السبب في نظرك ؟
ج: الإجابة ها هنا تطول ، لكن أنا سأختصرها بجملتين وببساطة , السبب الأساسي هو سياسي محض بالإضافة أن الحرب في سوريا ساهمت بشكل أو بآخر بقلة الأعمال المنتجة ، لكن منع الأعمال التلفزيونية والسينمائية من المشاركة في المهرجانات العالمية والعربية خصوصاً أكرر هو سياسي للأسف .
س : من هي المرأة التي تملأ الجانب العاطفي من حياة الفنان " عامر العلي " ؟
لا توجد مواصفات محددة للشكل ، أحب المرأة التي تستطيع أن ترى ما لا يراه الأخرون في روحي وقلبي .
أحب المرأة المليئة بالأنوثة والطيبة ، الذكية , البسيطة والقوية بنفس الوقت .
المرأة التي تجعلني أشعر بأني الرجل الوحيد في الدنيا والتي تسمح لي بأن احبها بدون شروط .
بصراحة لايوجد مواصفات جاهزة أنا شخص أحب فجأة وبدون أي مقدمات ، أحب المرأة التي لا استطيع أن أغمض عيني عنها ولا أستطيع أن أتوقف عن التفكير فيها .
سؤال صعب لكن كل ما يمكنني قوله أنا من النوع الذي يؤمن بالحب من أول نظرة .
حاوره زهيرة حمامي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.