الجيش الملكي يحل ببركان بحثا عن فوزه الأول مند فبراير    حكمة التكواندو ماجدة الزهراني تفاجأ بسرقة منزلها وتخريب سيارتها    أخبار الساحة    غياب التعقيم بفرعيات مدرسية يدق ناقوس الخطر    ‮ ‬في‮ ‬حوار مع المدير العام لوكالة التنمية الرقمية،‮ ‬محمد الادريسي‮ ‬الملياني    معطيات هامة عن أول علاج لفيروس كورونا.    الملا عبد السلام: بهذه الطريقة كنت أحب التفاوض مع أمريكا -فسحة الصيف    مطالبة مؤسسات تعليمية الأسر بالمساهمة ماليا في اقتناء المعقمات.    "نفوق جماعي".. غموض يحيط بمأساة الحيتان في أستراليا    توقيف منتحلي صفة شرطة ظهرو في فيديو لعملية سرقة    نحو إرساء شراكة متعددة القطاعات بين المدينتين الساحليتين مومباسا الكينية وطنجة    منظمة الصحة العالمية تكشف معطيات مقلقة جديدة عن فيروس كورونا، و هذه تفاصيلها بالأرقام.    السعودية تعلن عودة تنظيم مناسك العمرة تدريجياً بداية أكتوبر    الجواهري يدعو للإسراع بتفعيل الدفع عبر الهاتف لمحاربة تداول الكاش بالمليارات    حصيلة كورونا تواصل الإرتفاع بجهات الصحراء !    إدريس الفينة يكتب: المنهجية والأهداف    تهم ثقيلة تزج بخمسة معتقلين في خلية تمارة في السجن !    صلاح حيسو: العدو الريفي أصل كل تتويج -حوار    ممثل ضحايا إقامة أوزود بمنتجع سيدي بوزيد : هدفنا إنقاذ المشروع    إصابة لاعب وسط ريال مدريد الإسباني بفيروس كورونا!    مفاوضات بين برشلونة وسواريز لرحيله لأتلتيكو    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    تزامنا مع موسم جني التفاح، قافلة لتحسيس العمال الفلاحيين حول محاربة كوفيد-19 بميدلت    إلغاء حفل تسليم جوائز نوبل في ستوكهولم للمرة الأولى منذ سنة 1944    مطاردة هوليودية للشرطة بحد السوالم وحجز طنين من المخدرات    اكتواء جيوب المغاربة من ارتفاع أسعار الدجاج يخرج جمعية منتجي لحوم الدواجن عن صمتها    ارتفاع مبيعات الإسمنت بالمغرب ب 18.6 بالمائة شهر غشت الماضي    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    وهبي: تنازلنا عن بعض النقاط في مذكرة الانتخابات.. والبرلمان بحاجة للكفاءات (فيديو)    عاجل..السلطات تامر بإغلاق مركزية المستقبل دوار توسوس ببلفاع    ميزانية الجماعات.. الداخلية للولاة والعمال: الأولوية للمشاريع الموقعة أمام الملك    حوار مغربي مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي    "شهادة ميلاد" يعود إلى "إم بي سي5"    المغرب يستفيد من «أوكسجين» الدعم الأوروبي لمواجهة تداعيات كورونا    سلطات خنيفرة تغلق أحياء سكنية و تمنع التنقل بين جماعات الإقليم !    خلية "الحوات" هبطات للحبس.. ها التهم الثقيلة اللّي تابعو بها الارهابيين    المغرب يترأس الدورة 64 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية !    الإنشقاق كظاهرة "يسارية "    شاهد الفيديو الذي تسبب في حبس الفنانة المغربية مريم حسين من جديد    المغرب التطواني يقدم مدربه الجديد زوران    التَطْبيع ومخطط إعادة تشكيل العقل العربي    لقطات    مهرجان "افتراضي" لفن العيطة    عاجل.. الوقاية المدنية تُسيطر على حريق داخل مدرسة بالفنيدق    أسوشييتد برس: رجال الدين في السعودية يعبّدون الطريق للتطبيع مع إسرائيل    تصريحات سعيد شيبا تتسبب في مغادرته لنهضة الزمامرة    عودة الحرارة للإرتفاع غداً الأربعاء لتتجاوز 43 درجة بهذه المناطق    كورونا تؤجل محاكمة حمي الدين وسط إنزال بيجيدي في محكمة فاس !    توظيف التطرف والإرهاب    كورونا دگدگات السياحة.. الخسائر وصلات ل18,3 مليار درهم    ابنة عبد العزيز الستاتي تستعد لإصدار أغنية اعتذارا من والدها    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    "Realme" تكشف عن منافس لهواتف "هواوي" (فيديو)    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاتحاد الإشتراكي يشكل لجن العمل المشترك مع الاستقلال والتقدم ويناقش تدقيق مضامينه

عّين الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية ، أول أمس الإثنين أعضاء اللجن المشتركة مع كل من حزب الاستقلال والتقدم والاشتراكية.
وكانت الاحزاب الثلاثة قد قررت في اجتماعين سابقين، يومي الثلاثاء والاربعاء الماضيين، تشكيل لجن مشتركة تعمل على تدقيق وتوحيد «الاصلاحات التي تتطلبها بلادنا من أجل إعادة الاعتبار للعمل السياسي».
وكان عبد الواحد الراضي قد قدم في بداية الاجتماع، عرضا عن فحوى اللقاءات مع الحزبين المشكلين للكتلة. وقالت مصادر من المكتب السياسي أن النقاش دار حول «تطوير العمل الثنائي بين كل من الاتحاد الاشتراكي والاستقلال من جهة، وبين هذا الاخير والتقدم والاشتراكية» على اساس برامج قابلة للتفعيل وبامكانها « أن تنضج شروط العمل المشترك من جديد وبوتيرة أكبر.
وركزت المداخلات التي قام بها اعضاء المكتب السياسي الذين حضروا الاجتماعات الثنائية، على اتفاق الاطراف كلها على «تحليل الوضع الراهن. ولاسيما الاستعداد لاتخاذ مبادرات تخص اصلاح القوانين الانتخابية وتوحيد النظرة إلى الجهوية».
وقالت نفس المصادر أن الا ستقلال والتقدم والاشتراكية من جهتهما باركا «مقترح عقد تجمعات مشتركة ولقاءات عامة حول هذه المواضيع».
ومن جهة أخرى ، وفي السياق ذاته قرر الاتحاد الاشتراكي عقد اجتماع للجنته السياسية صبيحة يوم الجمعة من أجل تحيين وتدقيق مطالب في الاصلاحات القانونية والسياسية.
وإلى ذلك عرفت المرحلة المقبلة من مبادرة الاتحاد الاشتراكي، والذي سبق أن قرر حوارا وطنيا حول الاصلاحات، نقاشا بين اعضاء المكتب السياسي.
وركزت على أن «اللقاء الذي تم مع الاستقلال ومع التقدم والاشتراكية» في الأسبوع المنصرم« ليست موجهة ضد أي كان».
ونبهت تدخلات الأعضاء إلى «التسويق الذي يراد لمبادرة الاتحاد والذي يبتعد كثيرا عن روح هذه المبادرة ومعانيها السياسية». وهو ما لا يمكن أن يخرج عن طريقة توظيف المبادرات السياسية من قبل من لا يرون مصلحة في الاصلاح والخروج من العبث..
وحظيت اهداف المبادرة الاصلاحية بوقت غير قليل من النقاش ، حيث تبين أن «تحديد قواعد عامة للعبة » السياسية والديموقراطية في بلادنا أمر يهم الجميع، وأن من مصلحة البلاد أن توظف كل طاقاتها من أجل الارتقاء بالممارسة السياسية، التي تأثرت كثيرا بالعبث الذي ساد في الاستحقاقات الماضية.
وذكر المتدخلون بإصلاحات «المبادرة الاتحادية» التي تمتح جدورها من قرارات المؤتمر الوطني الثامن، وقرارات المجلس الوطني ، ومنها بالخصوص قرارات الدورة الاخيرة»، وكذا من نقاشات المكتب السياسي نفسه.
ولم تستبعد التدخلات ، ايضا كل اشكال العمل الميداني، من البرلمان بغرفتيه ، إلى العمل الجمعوي ، مرورا بميادين النساء والشباب .
ومن جهة أخرى ، قالت مصادر المكتب السياسي إن« القيادة الاتحادية ترى أن المبادرة لا بد لها من منفذ للدخول إلى عمق الاصلاح»، الشئ الذي «تفتحه الجهوية الآن، والتي دشن المغرب بخصوصها حوارا وطنيا يشارك فيه الجميع».
واستحضرت تدخلات اعضاء المكتب السياسي افاق العمل السياسي، ولا سيما 2012، والتي تعطي«معنى ايضا للمبادرة الاتحادية».
وكانت قضية توحيد اليسار في صلب النقاش الذي عرفه اجتماع يوم الاثنين ، حيث تم طرح كل القضايا المرتبطة به، سواء من حيث المبادرة الواجب اتخاذها أو اشكال التوحيد وصيغه، أو مضمون التحليل المشترك والمضامين العملية لهذا التوحيد.
من جهة أخرى تم التركيز على اشراك الهياكل الوطنية المعنية بالاصلاحات السياسية في تفعيل هذه المبادرات، ودعوة لجن المجلس الوطني للمشاركة فيها ، عبر حضور ممثلين عنها في اللجن الوظيفة المرتبطة بالاصلاحات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.