انتخاب كريم أشنكلي عن حزب الأحرار رئيسا لمجلس جهة سوس ماسة بعد تحالف 4 أحزاب    بعثة اقتصادية بولونية: إمكانات الأقاليم الجنوبية تسمح بإنجاز استثمارات مفتوحة على السوق الإفريقي برمته    تحت شعار "المغرب مملكة الذوق الرفيع".. حضور مغربي قوي من خلال عمل ترويجي في نيويورك من 25 إلى 29 شتنبر 2021    الخارجية الأمريكية تشيد بعمق العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل    البطولة الاحترافية 2: جمعية سلا يواصل بدايته الإيجابية    غوارديولا ينتقد جماهير مانشستر سيتي والأخيرة ترد عليه: "إنه أفضل مدرب في العالم لكن عليه أن يهتم بعمله"    نقل جثماني ضحية إرهاب مالي إلى أكادير    كورونا.. تسجيل 2412 جديدة و 3624 حالة شفاء خلال 24 ساعة الماضية    أعضاء برلمان البام يوافقون على المشاركة في حكومة أخنوش ويتشبثون بوهبي وزيرا    ابتدائية الرباط تقضي 20 سنة سجنا نافذا في حق سائق "تريبورتور" سحل شرطيا و10 سنوات سجنا لمرافقه    علماء يكتشفون أدلة بكهف مغربي على صنع البشر للملابس منذ 120 ألف عام    الأهلي رفع عرضه المالي لانتداب مهاجم الفتح!    المغرب يتوصل ب5 ملايين جرعة من لقاح "سينوفارم"    الاستحقاقات الانتخابية.. بيان لساكنة جماعة الواد ببني حسان    رفع الحظر عن جمع وتسويق الصدفيات بالمنطقة المصنفة واد نيغرو-المضيق    بورصة الدار البيضاء تختتم تداولاتها على وقع الارتفاع    البولندي أركاديوس جوسيك: "أريد القتال ضد ريكو فيرهوفن ولا مشكلة لديّ في إجراء نزال آخر أمام بدر هاري"    تصنيف 6 جامعات مغربية في ميدان الفيزياء و3 في العلوم السريرية والصحية و3 في علوم الحياة ضمن أفضل الجامعات العالمية    الرباط تحتضن معرض "الفن عبر ثلاثة أجيال"    بالصور… اللواء الثاني للمشاة المظليين يبهر الحاضرين في احتفالات المكسيك بعيد استقلالها    حماة المستهلك يطالبون بتخصيص وزارة تُعْنَى بحماية المستهلكين    المغرب يسجل 53 حالة وفاة جديدة بكورونا    بوجود اللافي وحيمود ومبينزا.. الوداد يواجه سريع واد زم مكتمل الصفوف    بعد الإنقلاب..الكاف يؤكد رفضه برمجة المباريات الدولية في غينيا    فرقة مكافحة العصابات بفاس تعتقل "مولينيكس" و"عتوكة" في ملفات ترويج المخدرات    صادم.. سيدة تُضرم النار في جسدها بالشارع العام    تسجيل 2412 إصابة جديدة بكورونا في المغرب    فرنسا تُميز المغاربة عن المجنسين وتكشف عن قرار "غريب"    فرنسا: لا ثقة بأستراليا في المحادثات التجارية بعد قضية الغواصات    مطارات جهة طنجة-تطوان-الحسيمة تتجاوز ما حققته سنة 2019 على مستوى حركة الطيران    السفير زنيبر يفضح انتهاكات الجزائر والبوليساريو في حق سكان مخيمات العار بتندوف    هكذا علق البيت الأبيض على "سعال" بايدن المتزايد    هؤلاء هم المرشحون الأوفر حظا للفوز برئاسات المجالس في شمال المملكة    رابطة علماء المغرب العربي تصدر بيانا حول مادة التربية الإسلامية وتحذر من العلمانية والتغريب    الأحرار و"البام" والاستقلال يعلنون تشكيل الأغلبية في مجلس جهة كلميم واد نون ويمنحون الرئاسة لبوعيدة    عدد مراكز تلقيح التلاميذ بإقليم شفشاون تصل إلى 12 مركزاً    نادي برشلونة يصادق على ميزانية بقيمة 765 مليون أورو لموسم 2021-2022    سحب وقطرات مطرية الجمعة ببعض مناطق المملكة    وكالة بلومبيرغ: وعود بايدن تجاه حقوق الإنسان تلاشت بعد دعمه للسيسي    المُسلمون في الأندلس كانوا أساتذة القارة العجُوز    إطلالة على فكر محمد أركون    منتخب "الحلويات" يمثل المغرب في نهائيات كأس العالم بفرنسا    الإعلان عن فتح باب الترشيح ل "جائزة آدم حنين لفن النحت"    تفاصيل صيانة إطار الحجر الأسود في الكعبة    بسبب ارتباكها في إجلاء رعايا بلادها من أفغانستان .. وزيرة الخارجية الهولندية تستقيل من منصبها    مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية تصدر كتاب: (مريم جمعة فرج قصة غافة إماراتية)    أكلة البطاطس !    مجرد تساؤل بصدد الدعم المخصص لمؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش:    الصيد البحري... ارتفاع قيمة المنتجات المسوقة ب 34% إلى متم غشت الماضي    أمزازي يشارك في فعاليات إطلاق البرنامج الايكولوجي الزراعي " ClimOliveMed"    تقرير مثير: درجة الحرارة سترتفع بشكل خطير!    ماكرون يدشن قوس النصر المغلف بالقماش وفق تصور الفنان الراحل كريستو    وصول طائرة مساعدات إماراتية جديدة إلى أفغانستان    نيويورك تايمز: أحمد مسعود استعان بمجموعة ضغط أميركية للحصول على دعم عسكري ومالي من واشنطن    مؤسسة محمد السادس تستقبل أبطال الأولمبياد    القزابري يكتب: الإسلام عزنا وشرفنا..!    "ولاية خراسان"..متحور وبائي داعشي جديد    التنبيه السردي القرآني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اعتصام مفتوح لتاجر بسوق الجملة أمام محكمة الاستئناف بالبيضاء
نشر في الصحراء المغربية يوم 09 - 09 - 2009

دخل مراد الكرطومي، تاجر بسوق الجملة للخضر والفواكه بالدارالبيضاء في اعتصام مفتوح، صباح أول أمس الاثنين، أمام مقر محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، مدعوما بمحمد طارق السباعي رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، واحتجاجا على "الجمود" الذي يعرفه الملف.
وقال الكرطومي في تصريح ل "المغربية" إن الملف يشهد "تماطلا غير مفهوم، منذ سنة 2003"، التاريخ الذي قدمت فيه أول شكاية في الموضوع من طرفه، وأضاف أنه، رغم تقديمه شكايات جديدة واكتشاف الفرقة الجنائية التابعة للشرطة القضائية بأمن ابن امسيك سيدي عثمان، مجموعة من "الخروقات"، لم يسجل الملف أي جديد. وأعلن الكرطومي عزمه الإبقاء على اعتصامه مفتوحا حتى تحقيق مطالبه، وعلى رأسها إيفاد لجنة من وزارة العدل بهدف التحقيق في الملف وتقديم "المتورطين" إلى المحاكمة.
من جهته، أكد محمد طارق السباعي، رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، أنها تبنت الملف منذ يناير الماضي، "بعد أن ظلت شكايات الكرطومي، منذ سنة 2003 قابعة في مكانها"، وأبرز السباعي أن الهيئة "استمعت إلى مجموعة من تجار السوق بمقرها في الرباط، وراسلت وزير العدل، بتاريخ 24 يناير الماضي، ليتحرك الملف في اتجاه البحث عن طريق الشرطة القضائية، التي استمعت إلى أزيد من 40 تاجرا، لتفاجأ الهيئة أن الوكيل العام أرجع الملف للشرطة القضائية، في خطوة قيل لنا إنها تدخل في إطار استكمال البحث". وعبر السباعي عن أمله في أن "يمتد التحقيق إلى كبار المسؤولين بالدارالبيضاء، وأن يصل التحقيق إلى أبعد مدى، ليشكل هذا الملف بداية حقيقية لورش إصلاح القضاء، ومناهضة الإفلات من العقاب، وإرجاع الأموال المنهوبة إلى خزينة الدولة".
وطالب السباعي بإصدار قانون يحمي كاشفي الرشوة ونهب المال العام، وأن يسير التحقيق في اتجاهه الصحيح لتقديم كل المتورطين إلى المحاكمة.
يذكر أن مراد الكرطومي سبق أن وجه شكايات، بتاريخ 15 يناير الماضي، إلى الوكيل العام للملك بالبيضاء، وإلى وزير العدل، بتاريخ 3 دجنبر 2007، جاء فيها أن "خروقات سافرة يمارسها بعض موظفي السوق، على حساب المصلحة العامة للوطن، من أجل الاغتناء السريع وبطرق مشبوهة"، ويجري ذلك، حسب الشكاية، التي تتوفر "المغربية" على نسخة منها، بواسطة "التطفيف في الميزان لبعض الحمولات باهظة الثمن، وتغييرها، واستبدال السلع ذات الأثمنة المرتفعة بأخرى بخسة الثمن". كما أن التحقيق، الذي أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالبيضاء بإجرائه بتاريخ 20/02/2009 تحت عدد 2009 س91، أصبح مصيره مجهولا، خاصة أن الحديث عن التجاوزات والاختلاسات في سوق الجملة للخضر والفواكه أصبح موضوع رأي عام، وأوردت هيئة حماية المال العام بالمغرب أرقاما خيالية، جرى، حسب الهيئة، هدرها في السوق وتبديدها.
وحسب مصادر مطلعة، فإن ملفا سابقا فتح من طرف محكمة العدل الخاصة سابقا، وأحيل على قاضي التحقيق بالغرفة الرابعة بالدارالبيضاء دون أن يعرف مصيره، قبل وضع شكاية جديدة لدى الوكيل العام للملك بتاريخ 15 يناير 2009 من طرف مراد الكرطومي، أحد تجار سوق الجملة للخضر والفواكه في الدارالبيضاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.