بايتاس يشيد بصمود الحكومة وينتقد تشويش "أحداث مليلية" على المملكة    بنكيران: على أخنوش أن ينتبه لأن المخلوقات التي أتى بها تفتقد إلى الشفافية    "الأصالة والمعاصرة" يدين "أحداث الناظور"    المغرب: إحداث أول محطة شحن السيارات الكهربائية متاحة لعموم سائقي هذه السيارات.    البطولة الإحترافية 1.. الوداد يسقط الدكاليين ويقترب من اللقب    البطولة الاحترافية | الوداد ينتصر على الدفاع الجديدي ويعزز حظوظه في التتويج باللقب    أحداث السياج الحدودي بين الناظور ومليلية.. الAMDH تنتقد تدخل القوات العمومية    حقوقيون يدعون إلى "تحقيق مستقل" في مقتل 18 مهاجرا إفريقيا غير نظاميين    النقد الدولي: مسار المغرب في المرونة الاقتصادية والتحولات الكبيرة نموذج يحتذى به    برقية تعزية ومواساة من الملك إلى أفراد أسرة البروفيسور الراحل إيف كوبينس    شبيبة الأحرار تؤكد من ورزازات بأن القرب و الإدماج و الفعالية هي مفاتيح مصالحة الشباب مع العمل السياسي.    أسود الأطلس داخل الصالات يرتقون للرتبة العاشرة لأفضل منتخبات العالم    مراسلون بلا حدود" تدخل على خط احتجاز الجزائر وطردها لوفد إعلامي مغربي    حموشي ورجال القضاء: القانون يعلو ولا يعلى عليه    ارتفاع الكتلة النقدية ب 5.6 في المائة خلال الفصل الأول من 2022    إقليم الرشيدية.. إجهاض تهريب 850 كيلو من الحشيش    أمير قطر يتوجه للجزائر بعد مصر.. ومسقط تستقبل السيسي الإثنين    مهنيو نقل قنينات الغاز يعلنون تراجعهم عن إضراب وطني كان سيشل القطاع    مأساة.. السوكَان بالسباق والتكحاط بين "ولاد الفشوش" فالمحمدية صفاها لشيفور طاكسي كان غادي ما بيه ما عليه فالطريق    التوفيق: ليست لأي تيار مهما كان متطرفا القدرة على اقتراح نظام سياسي أكمل من إمارة المؤمنين    عدد السياح الوافدين على المغرب يتضاعف أربع مرات حتى متم ماي 2022    لهذه الأسباب.. هولندا تعتزم تقليص عدد الرحلات الجوية في مطار أمستردام    وفاة إمام المسجد النبوي و"جامع القبلتين"    تسجيل حالة وفاة واحدة و3235 إصابة جديدة بكورونا في المغرب    أحوال الطقس يوم غد الأحد.. والبحر هائج إلى قليل الهيجان بطنجة    الحسيمة.. مصطافون يرتادون شواطئ ذات مياه استحمام ملوثة (وثيقة)    تقرير لجنة المالية يبرز الانتظارات من سندات القروض المؤمنة    مناورات "الأسد الإفريقي"…أزيد من 6500 مستفيد من خدمات المستشفى العسكري الميداني بتالوين    مبينزا وأكسيل ..مصائب قوم عند قوم فوائد    حكيم زياش قريب من الانضمام لميلان الإيطالي وتشيلسي لا مانع لديه    د.بنكيران: هل عمل المرأة خارج البيت وإنفاقها على نفسها وعلى أسرتها يسوغ تغيير أحكام الإرث شرعا؟    وزارة الأوقاف: تدبير مصاريف الحج يتم بكيفية شفافة    222 منها بجهة مراكش.. تفاصيل التوزيع الجغرافي لإصابات كورونا الجديدة بالمغرب    الرئيس المومني: جامعة عبد المالك السعدي في طور إعداد تصور جديد للتكوين المستمر    تزنيت: افتتاح الدورة ال14 للمعرض الجهوي للكتاب والقراءة    الدولي المغربي زكرياء أبو خلال ينضم رسميا إلى نادي تولوز الفرنسي    مولود أجف العضو الجامعي: لقجع يستحق هذه الثقة من العائلة الكروية الوطنية لأنه نجح في قيادة الكرة المغربية بأوراش كبيرة    بنكيران: الكذب منتشر في المجتمع ولا أتخيل عضوا في العدالة والتنمية يكذب    ألباريس: موقف إسبانيا بشأن الصحراء "واضح للغاية" و"سيادي"    رجعو مريكان للظلمات.. بايدن: قرار المحكمة العليا على إلغاء حق الإجهاض خطأ مأساوي    المغرب يرصد 3235 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة    المغرب يسجل 3235 إصابة جديدة بكورونا ووفاة واحدة    تفاصيل مشاركة طائرات "أباتشي" الحربية في مناورات الأسد الإفريقي    مفتش شرطة يضطر لإشهار مسدسه لاعتقال عشريني مسلح    أسعار بيع المواد الغذائية الأساسية بالتقسيط على صعيد جهة سوس ماسة    إطلاق النار على المواطنين بالنرويج.. والشرطة النرويجية تعتبر الواقعة "عملا إرهابيا"    المجلس العلمي المحلي لمراكش يستحضر مظاهر عناية المغاربة بعلم التفسير    الكونغرس الأميركي يعتمد قانونا لتنظيم حيازة الأسلحة    بن الراضي: المغاربة لهم معرفة ضعيفة بالمرجعية الدينية المنفتحة حول قواعد الإرث (فيديو)    مقتل فتى فلسطيني برصاص القوات الاسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة    جوائز الآغا خان للموسيقى تعلن عن أعضاء لجنة التحكيم العليا لدورة عام 2022    الرباط: سفيرة الأردن تستقبل فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب    وفاة المؤرخ عبد الرحيم أبو حسين    تعالوا نهدم أسطورة "الكسل الطنجاوي" !    براد بيت: بعدما تفارقت مع أنجلينا جولي قلبي تقطع ودوزت فترة خايبة بزاف    ندوة في الخميسات تُكرّم المؤرخ بوتشيش    جمعية أصدقاء المرحوم !!!    متى نحد من سطوة الشوفينية الكروية ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اعتصام مفتوح لتاجر بسوق الجملة أمام محكمة الاستئناف بالبيضاء
نشر في الصحراء المغربية يوم 09 - 09 - 2009

دخل مراد الكرطومي، تاجر بسوق الجملة للخضر والفواكه بالدارالبيضاء في اعتصام مفتوح، صباح أول أمس الاثنين، أمام مقر محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، مدعوما بمحمد طارق السباعي رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، واحتجاجا على "الجمود" الذي يعرفه الملف.
وقال الكرطومي في تصريح ل "المغربية" إن الملف يشهد "تماطلا غير مفهوم، منذ سنة 2003"، التاريخ الذي قدمت فيه أول شكاية في الموضوع من طرفه، وأضاف أنه، رغم تقديمه شكايات جديدة واكتشاف الفرقة الجنائية التابعة للشرطة القضائية بأمن ابن امسيك سيدي عثمان، مجموعة من "الخروقات"، لم يسجل الملف أي جديد. وأعلن الكرطومي عزمه الإبقاء على اعتصامه مفتوحا حتى تحقيق مطالبه، وعلى رأسها إيفاد لجنة من وزارة العدل بهدف التحقيق في الملف وتقديم "المتورطين" إلى المحاكمة.
من جهته، أكد محمد طارق السباعي، رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، أنها تبنت الملف منذ يناير الماضي، "بعد أن ظلت شكايات الكرطومي، منذ سنة 2003 قابعة في مكانها"، وأبرز السباعي أن الهيئة "استمعت إلى مجموعة من تجار السوق بمقرها في الرباط، وراسلت وزير العدل، بتاريخ 24 يناير الماضي، ليتحرك الملف في اتجاه البحث عن طريق الشرطة القضائية، التي استمعت إلى أزيد من 40 تاجرا، لتفاجأ الهيئة أن الوكيل العام أرجع الملف للشرطة القضائية، في خطوة قيل لنا إنها تدخل في إطار استكمال البحث". وعبر السباعي عن أمله في أن "يمتد التحقيق إلى كبار المسؤولين بالدارالبيضاء، وأن يصل التحقيق إلى أبعد مدى، ليشكل هذا الملف بداية حقيقية لورش إصلاح القضاء، ومناهضة الإفلات من العقاب، وإرجاع الأموال المنهوبة إلى خزينة الدولة".
وطالب السباعي بإصدار قانون يحمي كاشفي الرشوة ونهب المال العام، وأن يسير التحقيق في اتجاهه الصحيح لتقديم كل المتورطين إلى المحاكمة.
يذكر أن مراد الكرطومي سبق أن وجه شكايات، بتاريخ 15 يناير الماضي، إلى الوكيل العام للملك بالبيضاء، وإلى وزير العدل، بتاريخ 3 دجنبر 2007، جاء فيها أن "خروقات سافرة يمارسها بعض موظفي السوق، على حساب المصلحة العامة للوطن، من أجل الاغتناء السريع وبطرق مشبوهة"، ويجري ذلك، حسب الشكاية، التي تتوفر "المغربية" على نسخة منها، بواسطة "التطفيف في الميزان لبعض الحمولات باهظة الثمن، وتغييرها، واستبدال السلع ذات الأثمنة المرتفعة بأخرى بخسة الثمن". كما أن التحقيق، الذي أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالبيضاء بإجرائه بتاريخ 20/02/2009 تحت عدد 2009 س91، أصبح مصيره مجهولا، خاصة أن الحديث عن التجاوزات والاختلاسات في سوق الجملة للخضر والفواكه أصبح موضوع رأي عام، وأوردت هيئة حماية المال العام بالمغرب أرقاما خيالية، جرى، حسب الهيئة، هدرها في السوق وتبديدها.
وحسب مصادر مطلعة، فإن ملفا سابقا فتح من طرف محكمة العدل الخاصة سابقا، وأحيل على قاضي التحقيق بالغرفة الرابعة بالدارالبيضاء دون أن يعرف مصيره، قبل وضع شكاية جديدة لدى الوكيل العام للملك بتاريخ 15 يناير 2009 من طرف مراد الكرطومي، أحد تجار سوق الجملة للخضر والفواكه في الدارالبيضاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.