اتحاديو الشمال يضعون شكاية لدى لدى الوكيل العام للملك للتحقيق في تدنيس النصب التذكاري لليوسفي بطنجة    مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تحقق رقم معاملات يصل إلى 12270 مليون درهم    الحكومة الإسبانية تعتزم تمديد حالة الطوارئ للمرة السادسة حتى 21 يونيو    طالع سعود الأطلسي: جلالة الملك محمد السادس فتح آفاقا جديدة للمغرب    العنف يقسم المتظاهرين بالولايات المتحدة الأمريكية    بن شريفية يتحسّر على الخسارة مرتين أمام الزمالك: "في وجود الشعلالي.. فرجاني ساسي لم يكن سيلمس الكرة ولو مرة واحدة!"    ارتفاع حالات الشفاء من كورونا في المغرب.. وتسجيل وفاة جديدة    لصوص يسطون على منزل رياض محرز قيمتها 500 الف جنيه استرليني    هزة أرضية بالخميسات    تستغل القاصرين.. «كوموندو» لمتابعة صفحات البيدوفيليا    اطلاق عملية استثنائية لإنجاز البطائق الوطنية للتعريف الإلكترونية لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن مستقبل الجوائز الثقافية في العالم العربي    توزيع الحالات ال3 المسجلة خلال 16 ساعة الماضية حسب الجهات    لتجاوز تداعيات جائحة كورونا..العثماني يدعو النقابات لتقديم مقترحاتها    جمعية المطاعم السياحية بسوس ماسة    كوفيد-19: فريق علمي بمراكش ينجح في تطوير تطبيق يراعي خصوصية المخالطين    ماذا قالت الأرصاد عن طقس الإثنين فاتح يونيو ؟    استياء عارم من تدنيس نصب تذكاري لعبد الرحمان اليوسفي في طنجة    الصورة بين المجال الخاص والعام    رئيس ليبيريا جورج وياه يستثمر شهرته الكرويّة في أغنية عن كورونا    إقليم الحوز يخلو من فيروس كورونا    51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    حريق كبير بمصنع في طنجة    تمديد توقيت اغلاق المحلات التجارية بعد اضافة ساعة على التوقيت الرسمي    الكاتبة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي في اسبانيا: اليوسفي ترك بصمة اعتراف وتقدير بين مغاربة الداخل والخارج    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    عبد الرحمن اليوسفي سيبقى حيا في نفوس الكثير من الشباب لأنه رجل اجتمع فيه ما تفرق في غيره من خصال و أخلاق عالية    يهم المقاولات الناشئة.. " HSEVEN" تضع هذه التمويلات رهن إشارة المبتكرين    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    صور.. هكذا أصبحت الصلاة في مساجد السعودية بعد فتح أبوابها أمام المصلين    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    سائق سيارة أجرة من أكادير ينهي صمود العيون ضد فيروس كورونا    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    نادي ليغانيس يتحرك لحسم مستقبل موهبة مغربية    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    ترويج المخدرات يوقع بشابين في قبضة أمن كلميم    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    عمليات إعدام تستهدف فلسطينيين بالقدس المحتلة .. والتهمة جاهزة    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    إسبانيا تستقبل السياح الأوروبيين منتصف يونيو    نسبة الشفاء من كورونا ترتفع ل 97 في المائة بإقليم العرائش    التبديلات الخمسة تضر برشلونة    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشامي يعلن عن الشروع في تفعيل استراتيجية حماية المستهلك
نشر في بيان اليوم يوم 17 - 03 - 2011


صندوق وطني لحماية المستهلك ومجلس أعلى للاستهلاك
أكد وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، أحمد رضا الشامي، أنه سيتم تفعيل استراتيجية الحكومة في مجال حماية المستهلك سنة 2011 من خلال سلسلة من التدابير تهم إحداث آليات التنفيذ وعمليات التحسيس.
وأبرز الشامي، في لقاء نظم بمناسبة اليوم انطلاق الأيام الوطنية للمستهلك، أن هذه الاستراتيجية سترتكز على أربعة محاور تهم تعزيز الإطار القانوني بوضع آليات لتطبيق القانون رقم 08-31 وصياغة النصوص التطبيقية من قبل مختلف الوزارات، وكذا توطيد الإطار المؤسساتي بإحداث المجلس الأعلى للاستهلاك الذي سيكون هيئة استشارية تقدم المشورة بشأن مختلف النصوص والملفات الخاصة بالاستهلاك في إطار شراكة بين هيئات حماية المستهلك.
كما تهم هذه المحاور دعم الحركة الاستهلاكية المغربية، حيث ستقوم الحكومة بتعزيز دور هياكل التأطير والتمثيلية للمستهلكين، بالإضافة إلى التوعية والإعلام من خلال وضع رهن إشارة المستهلك كل الآليات الضرورية لإخباره وللسماح له بمعرفة حقوقه وكذلك رفع شكاياته إلى المؤسسات المعنية.
واعتبر الوزير أن القانون رقم 08 -31 ينص على إجراءات مطابقة للمعايير الدولية وملائمة للبيئة المغربية، مشيرا إلى أنه بذلك يؤكد على الحقوق الأساسية للمستهلك كالحق في الإعلام، والحق في حماية الحقوق الاقتصادية والحق في التمثيلية والتراجع والاختيار، ويعرف أيضا بدور الحركة الجمعوية المتعلقة بحماية حقوق المستهلكين.
وتتدرج الأيام الوطنية للمستهلك، التي تنعقد هذه السنة تحت شعار «الشفافية، لعلاقات متوازنة بين المستهلك والمورد»، في إطار الاحتفال باليوم العالمي لحقوق المستهلك الذي يحتفل به في 15 مارس من كل سنة.
وعرفت هذه الأيام تقديم المقتضيات القانونية وفتح نقاش حول الإجراءت اللازمة لمرافقة تطبيق القانون المتعلق بحماية المستهلك.
ففي إطار مواكبة المغرب للدينامية العالمية في مجال حقوق المستهلك، اختارت وزارة التجارة والصناعة والتكنولوجيات الحديثة هذا الشعار للأيام الوطنية للمستهلك التي ستنظمها بتعاون مع جمعيات حماية المستهلك من 14 إلى 18 مارس الجاري احتفاء بهذا اليوم العالمي.
وتهدف هذه التظاهرة إلى تقديم وشرح مختلف مقتضيات القانون القاضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك التي تمت المصادقة عليها مؤخرا، ولاسيما تلك المتعلقة بإلزامية إعلام المستهلك والشروط التعسفية والممارسات التجارية وكذلك بالقروض الاستهلاكية والعقارية.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا القانون يعتبر إطارا مكملا للمنظومة القانونية في مجال حماية المستهلك وتعزيز حقوقه الأساسية لاسيما الحق في الإعلام، والحق في الاختيار والتراجع، والحق في التمثيلية.
ويسعى القانون إلى توطيد أسس حماية المستهلك وترسيخ ثقافة الاستهلاك بالمغرب وتقنين مجال حماية حقوق المستهلك بما يجعله قاطرة لتنمية المراقبة الذاتية لطرفي العملية الإنتاجية, المستهلك والمنتج.
وينص القانون بالخصوص على ضرورة إعلام المستهلك إعلاما ملائما وواضحا بالمنتوجات أو السلع أو الخدمات التي يقتنيها أو يستعملها، وضمان حماية حقوقه فيما يتعلق بالشروط الواردة في عقود الاستهلاك ولاسيما الشروط التعسفية والشروط المتعلقة بالخدمات المالية والقروض الاستهلاكية والقروض العقارية وكذا الشروط المتعلقة بالإشهار وبالبيع عن بعد والبيع خارج المحلات التجارية.
وبمقتضى هذا القانون، سيتم إحداث صندوق وطني لحماية المستهلك، وكذا مجلس استشاري أعلى للاستهلاك تناط به على الخصوص مهمة اقتراح وإبداء الرأي حول التدابير المتعلقة بإنعاش ثقافة الاستهلاك والرفع من مستوى حماية المستهلك.
ويذكر أن دول العالم تحتفل يوم 15 مارس من كل سنة باليوم العالمي لحقوق المستهلك الذي يشكل مناسبة لتسليط الضوء على الاختلالات التي تعتري منظومة الاستهلاك، ولتقوية إجراءات حماية المستهلك، ذلك لأنه في إطار علاقة تميل في غالب الأحيان لصالح الرساميل المتحكمة في الدورة الانتاجية، يصبح من الضروري الانتباه الى المستهلك باعتباره الحلقة الأضعف وذلك من خلال اتخاذ كل الاجراءات الكفيلة بحمايته من كل أنواع الاستغلال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.