الرباط: توقيف مواطن إسباني تنفيذا لأمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات الإسبانية    البسيج يسقط متطرفا موالي لداعش بكلميم    السياحة الداخلية تنتصر على سياحة الخارج بأكادير    7 شهداء و45 مصابا في اعتداءات إسرائيلية على قطاع غزة    الحافيظي و بنحليب يعودان لتداريب الرجاء الجماعية بحضور السلامي و السفري    كأس “كاف”.. نقاط قوة وضعف خصوم نهضة بركان    بنحليب يعود بشروط السلامي !    مطلوب للأنتربول في جرائم الأموال يسقط في قبضة شرطة الرباط    “ترامواي الرباط”: سلوك المستخدم الذي سحل سيدة من ذوي الاحتياجات الخاصة “غير حضاري” وسيتم تأديبه    مشاكل أسرية تدفع أربعيني لوضع حد لحياته شنقا بحي مسنانة بطنجة    مُتوج ب"نوبل" يستحضر المصالحة الكولومبية في "مهرجان الناظور"    إدارة أولمبيك آسفي توجه الدعوة للمشجعة زينب و والدتها لمرافقة بعثة الفريق المتوجهة صوب تونس    صلاح يغيب عن مباراتي مصر مع كينيا وجزر القمر    بموجب اتفاق ثنائي.. المغرب يبني ملعبا في موريتانيا    نواب الأصالة والمعاصرة يقدمون 83 تعديلاً على مشروع قانون مالية 2020 صباح اليوم الثلاثاء    اسبانيا: الحزبان “الاشتراكي” و”بوديموس” يوقعان اتفاقا لتشكيل حكومة ائتلافية تقدمية    فارس يهنئ القضاة الجدد بمحكمة النقض على شرف الموافقة المولوية السامية لصاحب الجلالة    بعد توقيف عقوبة “الكاشو”.. نبيل أحمجيق يُعلن إنهاء إضرابه عن الطعام    تفاعلا مع التوجيهات الملكية: الحكومة تشرع في إصلاح القطاع البنكي ليواكب تمويل المقاولات الصغرى والمتوسطة    بعدما خلقت جدلا في “السوشل ميديا”.. فرح الفاسي توضح تفاصيل “المشهد الجريء”    يهم صناع المحتوى المغاربة..”يوتوب” يغير سياسة استخدامه وتهديد بإنهاء أنشطة القنوات    رغم مطالبة الفرق البرلمانية.. رفض فرض الضريبة على البيسكويت والبسكوي والمنتجات المماثلة والبريتزي    ‪هيئة تطالب بالتحقّق من إجراءات "سيدي حرازم‬"    رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة..والعطلة تحول دون وقوع كارثة بتارودانت    أحكام بالسجن ضد 28 متظاهرا في الجزائر رفعوا راية الأمازيغ    ترشيح محمد بودرة لرئاسة المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة    أي كلفة للتعليم بالتعاقد؟ !    اتفاق بين الاشتراكيين واليسار لتشكيل حكومة ائتلافية بإسبانيا    الجزائر.. أحكام بالسجن بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية    تنظيم الدورة 16 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير من 9 إلى 14 دجنبر    عبد النباوي: فلسفة عدالة الأطفال في تماس مع القانون تقتضي اعتبارهم في حاجة للحماية    العمراني يسلط الضوء على فرص الاستثمار بالمغرب وآفاق التعاون بين المغرب وجنوب إفريقيا    أمريكي شهير يزور الصحراء ويرفع علم المغرب وسط رمالها    هلال يؤكد التزامه بمواصلة مواكبة جهود إفريقيا الوسطى    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    وزير استقلالي سابق وعضو بالمكتب السياسي ل “الاتحاد الإشتراكي” يلتمسان من الملك العفو على بوعشرين والمهداوي    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    قرعة كأس “الكاف” تضع حسنية أكادير في مواجهة فريق جزائري وبركان في مجموعة صعبة    طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر    ستيرلينج يعتذر لجوميز .. ويعد بعدم تكرار ما حدث    مكناس تحتضن الدورة الرابعة للمنتدى الدولي للسياحة    الصحافية والكاتبة من أصل مغربي سعاد المخنت تتوج بجائزة مركز سيمون ويزنتال    الحكومة تمرر قانون هيئة الصيادلة وسط انتقادات المهنيين    كاسبيرسكي" تحذر المغاربة من خطر قرصنة معطياتهم البنكية    صور.. التوأم صفاء وهناء يُكرَمان بالولايات المتحدة    إسدال الستار عن الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بمكناس    عصاميات الدوسكي بين القلم وبناء فكر الإنسان    الجواهري يؤكد استمرار تدني “الادخار” عند المغاربة    طعن 3 فنانين خلال عرض مسرحي بالرياض.. واعتقال المنفذ المنفذ يمني الجنسية    بعبع التشرميل في فاس.. حينما يبكي الرجال    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    جدل "الهولوكوست" يجلب انتقادات لخدمة "نيتفلكس"    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العامل خلوق بإنشادن لتسريع اطلاق عدد من المشاريع المهيكلة بالجماعة
نشر في اشتوكة بريس يوم 18 - 10 - 2019

عقد عامل إقليم اشتوكة ايت باها السيد جمال خلوق يومه الجمعة جلسة عمل موسعة مع مكتب ورؤساء اللجن بالمجلس الجماعي لانشادن ، وذلك للتداول في مسار العمل التنموي ، وتشخيص التراكمات التي تم تحقيقها، والإجراءات المتخذة لانجاز عدد من المشاريع في مختلف البرامج التنموية، لدعم البنيات الأساسية ، وتطوير الخدمات الاجتماعية، واعطاء قيمة مضافة لتجربة الجماعة في عدد من المجالات، بالإضافة الى تحديد التوجهات الكبري لمستقبل التنمية بهذه الجماعة الوازنة، والمؤهلة بحكم عدد من المؤشرات لتشكل احد الاقطاب الصاعدة على المستوى الإقليمي والجهوي.
وقد كانت هذه الجلسة التي حضرها الكاتب العام للعمالةو السلطات المحلية ورؤساء المصالح الخارجية ورؤساء الأقسام بالعمالة، كانت مناسبة لاستعراض التحولات التنموية النوعية التي عرفتها جماعة انشادن، باعتبارها احدى جماعات الإقليم المتميزة بالدينامية الاجتماعية والبشرية، وبلورة عدد من المكتسبات التنموية في إطار شراكة متعددة الأطراف ، لفك العزلة والنهوض بالبنيات الأساسية ، وتحقيق أهداف التنمية البشرية ،في مجال الولوج إلى البنيات الأساسية والخدمات الاجتماعية ودعم التمدرس وتاهيل المرافق الأساسية. مع التنويه بالتكامل بين مختلف المتدخلين لانجاح هذه التجربة والمحافظة عليها ، خصوصا النسيج الجمعوي الذي ابان عن قدرات تدبيرية في عدد من القطاعات الاجتماعية، خصوصا بالنسبة لتجربة الجماعة في تدبير قطاع الماء الشروب والمرافق الاجتماعية والنقل المدرسي.
الى ذلك شكلت هذه الجلسة فرصة لاستعراض التحولات التنموية المتسارعة التي عرفتها جماعة انشادن باعتبارها من الجماعات المستقطبة لليد العاملة من عدد من اقاليم المملكة، مع ما تطرحه هذه الوضعية من ضغط على بنياتها التحتية ومؤسساتها وخدماتها ، بالإضافة إلى الاستهلاك المكتف للموارد الطبيعية وتحديات في مستوى تدبير المجال والمحافظة على البيئة.
الى ذلك تم استعراض عدد من المشاريع القطاعية للمحافظة على هذه الدينامية وتطويرها ، في مجال دعم التمدرس من خلال تقوية العرض المدرسي بعدد من الدواوير وتعويض البناء المفكك، والرفع من الخدمات الاجتماعية في هذا القطاع، من خلال مواكبة الجمعيات النشيطة في مجال النقل المدرسي والرفع من المنح الجامعية والاطعام المدرسي والدعم المالي تيسير .مع التاكيد على اهمية مراكمة النتائج الإيجابية لقطاع التعليم بهذه الجماعة وتتمينها والتفكير في خلق مؤسسات للتكوين والبحت العلمي لمواكبة عدد من الاوراش المهيكلة التي تم اطلاقها.
كما تم الوقوف عند العمليات المنجزة في مجال التعمير وتنظيم المجال ، و اخراج عدد من وثائق التعمير الى حيز الوجود ، ومواكبة الطفرة العمرانية التي تعرفها مختلف مراكز الجماعة، خصوصا المتواجدة على طول الطريق الوطنية رقم 1. مع الاسراع في اخراج مشاريع التاهيل الحضري لمركز الجماعة .
الجلسة كانت مناسبة ايضا للوقوف على تقدم الأشغال في عدد من المشاريع المرتبطةبتقوية ودعم الشبكة الكهربائية بعدد من دواوير الجماعة والاستجابة للحاجيات المتزايدة لهذه المادة الحيوية ومواكبة النمو الاقتصادي والاجتماعي الذي تعرفه الجماعة والاوراش الكبرى التي تم اطلاقها مؤخرا، خصوصا مشروع تحلية مياه البحر الذي يشكل تحولا تنمويا على الصعيد الإقليمي والجهوي والوطني
قطاع الصحة بتراب الجماعة كان حاضرا ايضا من خلال المطالبة بتجويد العرض والخدمات الطبية المقدمة للساكنة المحلية، وتعزيز الموارد البشرية للقطاع ، واخراج مشروع المركز الصحي في اقرب الآجال وتعزيز الوسائل الللوجيستيكة من خلال العمل على توفير سيارة إسعاف مجهزة
كما تم استعراض المشاريع المقترحة من طرف مصالح وكالة الحوض المائي ومصالح وزارة الفلاحة في مجال الموارد المائية المخصصة للأغراض الزراعية وتدبير النفايات الفلاحية. والمراحل التي قطعها المشروع الطرقي للدويرة باعتباره مشروعا مهيكلا .
.
هذا بالإضافة الى أهمية النهوض بقطاع الشباب والرياضة بالجماعة من خلال مشروع تعشيب الملعب الجماعي والبحت عن شراكات لاخراجه الى الواقع ، ومواكبة الفريق الرياضي لمجد انشادن. والاسراع في اخراج مشروع ملعب القرب .
كلمات عامل الإقليم ورئيس المجلس الجماعي ومختلف المتدخلين اجمعت خلال هذه الجلسة على ضر ورة تتمين المنجز التنموي بهذه الجماعة ، وتوظيف مكوناتها المجالية والاجتماعية للتموقع الجيد مع الجماعات المجاورة لتشكيل قطب اقتصادي واجتماعي سيكون له مستقبل واعد، مع أهمية المقاربة الشمولية والمندمجة لعدد من المشاريع التي سيتم اطلاقها ، هذا مع التنويه بتجربة العمل الجمعوي بهذه المنطقة عموما، والانخراط الايجابي لكل الفعاليات المجتمعية لمواكبة وتطوير هذه التجربة التنموية وفتح افاق جديدة لها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.