عن شعار مدينة أكادير    تفاصيل ما دار بين وفد الاتحاد الاشتراكي بقيادة كاتبه الأول ادريس لشكر ، ووفد لجنة النموذج التنموي برئاسة شكيب بنموسى    طقس الخميس : ضباب مقابل أجواء حارة متوقعة في عدد من المناطق بالمملكة.    الناقد نور الدين صدوق ضيف «مدارات»: لم آت لحقل الكتابة بالوراثة الذين قرأوا العروي، قرأوه بوعي مسبق يستحضر المفكر قبل الروائي    مجلة «الاستهلال» تخصص عددها 28 لأبحاث حول أدب الطفل    «جنون ابن الهيثم « ليوسف زيدان مشروع روائي عن الفكر العربي المستنير    آراء خاصة في الرأي العام    التنافس يحتدم بين بكين وواشنطن بأمريكا اللاتينية‬    فيلق "عاش الموت" .. جنود من أصول مغربية يدافعون عن إسبانيا    غياب الأنترنيت يفوّت على "تلاميذ العمومي" دروس التعليم عن بُعد    من أين؟ كيف؟ وهل لها أخواتها؟    منظمة الصحة تحذر من تسارع بتفشي "كورونا" في العالم    "الكهرماء" يوضح بخصوص جودة المياه باليوسفية    اتفاقية تجمع "المجلس الاقتصادي" ووزارة التربية    طنجة.. إصابة شرطي خلال عملية توقيف عصابة كان أفرادها في حالة هيجان    سلطات السعودية تسمح بالعمرة وتفتح المسجد الحرام    شاهدوا.. لويس سواريز يغادر المدينة الرياضية لنادي برشلونة باكياً    الحسيمة.. أسعار المواد الاستهلاكية تسجّل ارتفاعا في غشت الماضي    أرشيف حزب البعث العراقي كان في أمريكا.. وهذا مصيره    رفض إخلاء سبيل الفاشينيستا جمال النجادة    تعميم نمط "التعليم بالتناوب" في قلعة السراغنة    ترامب يهاجم أرملة السيناتور الجمهوري الراحل جون ماكين بعد تأييدها منافسه الديمقراطي جو بايدن    جثث الأطفال في "معسكرات الحركيين" بفرنسا تخرج من طي النسيان    الإعلان عن المرشحين لجائزة أفضل مدرب في أوروبا    تحديد برنامج مؤجلات البطولة الوطنية    تحسن الحالة الوبائية بمدينة طنجة يدفع السلطات المحلية لإزالة الحواجز الإسمنتية    72 إصابة بكورونا و41 حالة شفاء في الشرق    ‬منيب: الزكام أخطر من "كورونا" .. والأنظمة تقوي التسلط بالفيروس    العلمي: المغرب صنع واحدا من أكثر أجهزة التنفس نجاعة في العالم واختبار اللعاب في فرنسا صٌنع في طنجة    بنعبد القادر يعلن تسجيل 390 قضية غسيل الأموال وتمويل الارهاب منذ سنة    ارتفاع اصابات كورونا بمجموعة مدارس العطاعطة بسدي إسماعيل إلى 10 حالات وسط الطاقم التربوي    بغلاف مالي يقدر ب110 ملايين درهم.. التوقيع على عقد استثمار لامتلاك حصص بشركة "صوكافيكس"    إتحاد طنجة يتعادل بعقر داره أمام نهضة الزمامرة ليقبع في المركز 13 بالبطولة الإحترافية    "مخزني"مصاب بكورونا يتحرش بممرضة داخل جناح كوفيد19    بوتين يعلن عن لقاح روسي ثان ضد كورونا قريبا    السفياني: نشكر القطاعات الوزارية التي دعمت مبادرة جماعة شفشاون للانضمام للشبكة العالمية لمدن التعلم لليونسكو    بعد أن فضحت النظام.. الجزائر تقرر مقاضاة قناة M6 الفرنسية!    "الوينرز" تحفز لاعبي الوداد قبل الديربي.. "بغيناكم بينا تحسو موتوعلى الحمرة والتوني.." – صور        ها وحدة من مفاجآت الميركاتو لي وعد بها الناصيري جمهور الحمرا. الوداد سينا للكعبي    المهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناظور يلتئم في هذا التاريخ    الاتحاد الآسيوي يقصي الهلال السعودي من دوري الأبطال ويعتبره منسحبا    الجواهري : لوكان طبع النقود عملية ساهلة علاش مانعملوهاش.. زعما حنا حمير !    البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والقرض الفلاحي للمغرب يوقعان اتفاقية تتعلق بفتح خط ائتماني تمويلي للتجارة الخارجية بقيمة 20 مليون دولار    تفاصيل الحصيلة الوبائية بالمغرب خلال ال24 ساعة الماضية    ولد رشيد يستفسر بنشعبون عن العراقيل التي تعترض تمويل مبادرات الشباب حاملي المشاريع    الفرقاء الليبيون يعودن إلى المغرب لاستئناف جلسات الحوار يوم الأحد المقبل    كورونا يلغي حفل جائزة نوبل لأول مرة منذ 1944    الفيديو المثير للفنانة المغربية منال بنشليخة يثير ضجة واسعة    الشرطة الفرنسية تخلي برج إيفل بعد تهديدات عن وجود قنبلة    المغرب التطواني يتعاقد رسميا مع زوران    بائعو الدجاج: لهذا ارتفعت الأسعار بشكل خيالي    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    توظيف التطرف والإرهاب    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باريس.. الرباح يؤكد على تقدم المغرب في مجال الطاقة
نشر في فبراير يوم 08 - 12 - 2019

شارك وزير الطاقة والمعادن والبيئة ، عزيز رباح ، في المؤتمر الوزاري للوكالة الدولية للطاقة ، الذي انعقد مؤخرا في باريس تحت شعار « بناء مستقبل الطاقة ».
ويلتئم في هذا المؤتمر ، كل عامين ، وزراء الطاقة في الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة بالإضافة إلى البلدان الشريكة، بما فيها المغرب ، وممثلو حوالي ثلاثين من الشركات العالمية الكبرى للطاقة.
وقال رباح الذي ترأس وفدا من المسؤولين في الوزارة وممثلين عن المكتب الوطني للهيدروكربورات والمعادن والمكتب الوطني للماء والكهرباء والوكالة المغربية للنجاعة الطاقية، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ،إن المغرب هو أول بلد من خارج منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ينضم إلى الوكالة الدولية للطاقة في عام 2016. ومنذ ذلك الحين ، قام الجانبان « بعمل جيد للغاية ».
وشدد الوزير على أهمية هذا المؤتمر خاصة وأنه يتناول في مناقشاته العديد من المواضيع المتعلقة بالقارة الأفريقية ، حيث لا يتمكن أكثر من 600 مليون شخص من الولوج الى الكهرباء. وأشار في هذا الصدد إلى أن إفريقيا تتوفر على « إمكانات هائلة » للاستثمار في الطاقة.
وسجل أن إفريقيا اليوم تستأثر باهتمام مختلف الفاعلين ، مشدد ا على ضرورة إشراك شركاء قادرين على خلق قيمة مضافة مع مراعاة « المحتوى المحلي » والمتمثل في تنمية المقاولة الأفريقية ، والمناولة على المستوى القاري ، وتطوير المناطق التي تحتضن المشاريع الطاقية الأفريقية الكبرى ومناصب الشغل في القارة.
وأكد الوزير أيضا على أن التجربة المغربية في مجال الطاقة تم ابرازها خلال هذا المؤتمر بما في ذلك الجهود التي سمحت للمملكة ، في غضون 20 عاما ، من الانتقال من معدل الكهربة من 20 في المائة إلى 99 في المائة اليوم ، مشيرا إلى أن الخبرة المغربية في مجال الطاقات المتجددة تم التأكيد عليها مرارا خلال المناقشات. وأشار رباح الى أن التدخلات ركزت أيض ا على اشكالية تشجيع الاستثمار في الطاقات والكهربة في إفريقيا مع ضمان ولوج جميع المواطنين بأسعار معقولة بالاضافة الى الانتقال الطاقي النظيف وتغير المناخ.
من جانبها ، قالت أماني أبو زيد ، مفوضة البنية التحتية والطاقة والرقمنة والسياحة في الاتحاد الأفريقي ، في تصريح مماثل ، إن المؤتمر الذي استمر يومين ركز ايضا على سبل تعزيز دور المرأة كمقاولة في مجال الطاقة.
وأبرزت أنه تم صياغة أفكار مهمة في الاجتماعات ، مضيفة أنه تم تسليط الضوء على دور الشباب أيض ا من خلال شهادة سيدتين عرضتا تجربتهما في استخدام التكنولوجيا الرقمية لتصميم الحلول التي تضمن الولوج إلى الطاقة في المناطق النائية.
وتناول المؤتمر الوزاري مواضيع تهم التحديات والفرص بالنسبة لأفريقيا وآفاق الطاقة في إفريقيا والسياسات والبرامج الخاصة بتنمية الطاقة المستدامة. وشارك وزير الطاقة والمعادن والبيئة ايضا في الاجتماع الأول للجنة العالمية رفيعة المستوى من أجل العمل العاجل حول النجاعة الطاقية والذي عقد في مقر الوكالة الدولية للطاقة في باريس. ويعتبر المغرب عضوا في هذه اللجنة التي تم إنشاؤها في يونيو الماضي بمبادرة من الوكالة الدولية للطاقة. وبهذه المناسبة ، أشاد رباح بجهود اللجنة ، بدعم من الوكالة الدولية للطاقة ، لتسريع التقدم في مجال النجاعة الطاقية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.