مخاريق: تعميم الحماية الاجتماعية سينقذ الملايين من المواطنين والأجراء من الفقر والهشاشة    الداخلية تعفي هذه الفئة من قرار حظر التنقل الليلي في رمضان    بتمويل من نظام العسكر الدزايري.. كريستوفر روس و جو بولتون ف ندوة على الصحرا: المفاوضات ماغاديش تجيب نتيجة و "المينورسو" ما دارتش خدمتها    شركة "مناجم" تتوقع إنتاجا مرتفعا من الذهب سنويا في غينيا    "الكنوبس" يعفي زوجات المؤمنين وأزواج المؤمنات من الإدلاء بشهادة عدم العمل    الجزائر : تدهور الحالة الصحية للمعتقلين بعد خوضهم لإضراب عن الطعام    البرلمان الفرنسي يقر قانون "الأمن الشامل" المثير للجدل    كورونا إفريقيا.. تسجيل 350,631 حالة نشطة    لسعد جردة يشرف على أول حصة تدريبية للرجاء    وزارة التعليم تزف خبرا سارا لمتدربي مؤسسات التكوين المهني مع بداية رمضان    طاطا.. استفادة 7790 أسرة من الدعم الغذائي "رمضان 1442"    ريال مدريد جابت الربحة ل48 واحد فتسلطانت بينهم مول القهوة لي هو مستشار جماعي    وزارة الصحة تعلن عن تسجيل 596 حالة إصابة بفيروس كورونا و438 حالة شفاء جديدة    أمريكا تدعو مواطنيها إلى تفادي السفر إلى المغرب إلا للضرورة    الرباط والجولة ال12 يدعمان الرجاء و"الماط" يتفاءل بالشابي    اتفاقية تعاون بين CNDH والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين    الأردن: تلاسن بين امرأتين يتطور الى حكم بالسجن بتهمة "إطالة اللسان على الملك" ثم تبرئة    أكسفود وOCP يسلطان الضوء على قطاع الزراعة في إفريقيا    أمطار و رياح قوية اليوم الخميس في هذه المناطق !    تأجيل جديد لمحاكمة الصحافي سليمان الريسوني إلى ماي المقبل    رافعة جماعة آيت ملول ترسل عاملين إلى العناية المركزة !    أمن طنجة يتدخل في قضية شجار عنيف مصحوب بأحداث خسائر مادية بحي الإدريسية    متفوقا على رونالدو وهالاند.. حكيمي ضمن الأسرع في تاريخ كرة القدم    البطولة الإحترافية الأولى إنوي: برنامج الدورة 12    مندوبية التخطيط ترصد مستوى الثقة لدى المغاربة    طهران تهدد بالانسحاب من مفاوضات النووي بفيينا إن كانت "إضاعة" للوقت    كندا تقرر منح الإقامة الدائمة لألاف المهاجرين الأجانب    وفاة أشهر نصاب في العالم !    الخميسات تعزز اكتساح مجموعة أوزون لقطاع النظافة بجهة الرباط    وحدها المصالح تحكم العلاقات الدولية    المجلس الأعلى للسلطة القضائية يحدث ثلاث لجان موضوعاتية    "الشعر والصوفية" ندوة بدار الشعر بمراكش    شهر رمضان ينعش الحركة التجارية بسوق الثلاثاء بالحسيمة    ريال مدريد يضرب موعدا مع تشيلسي في المربع الذهبي    الدانمارك تعلن التوقف نهائيا عن استخدام لقاح أسترازينيكا    نهضة بركان والرجاء يرحلان إلى زامبيا وتانزانيا وعينهما على ربع نهاية كأس الكاف    تعيينات في مواقع مسؤولية بولاية أمن مراكش    "التجاري وافابنك" يطلق النسخة الإفريقية لمسابقة "التجاري سيتي"    للوقوف على ظروف اشتغال العاملات المغربيات.. وفد قنصلي مغربي يزور إحدى الضيعات الإسبانية    فيديو : توقعات أحوال الطقس بالمملكة اليوم الخميس    منظمة الصحة العالمية تدعو إلى توفير الأنسولين بأسعار معقولة لعلاج السكري    ترتيب هدافي دوري أبطال أوروبا    مروان البرغوثي يدخل عامه ال 20 في السجون الإسرائيلية    الريال يعود لنصف نهائي دوري الأبطال بعد غياب 3 سنوات    عن دورها في "خريف التفاح".. المشرقي تتوج بجائزة "أفضل ممثلة" في مهرجان مالمو بالسويد    فتوى المجلس العلمي الأعلى التي عطلت صلاة التراويح بالمغرب    ألف.. باء..    بطل استثنائي من رواية "قنابل الثقوب السوداء"    "قهوة بالحليب على شاطئ الأسود المتوسط".. رواية جديدة ل"الكبير الداديسي"    تحويل التاريخ إلى ظاهرة ثقافية    المغرب للجزائريين حبيب (1)    شَهْرُ رَمَضَاَنَ، مَوْسِمُ التّوبَةِ وَالإِنَابَةِ إِلَى اللهِ    كلنا مغاربة.. لكن "الملحفة والدراعة فين ماليهم؟ "    سعد لمجرد يكشف علاقته بالطبخ-فيديو    دوخة البروليتاري زمن التيه    أفلا يتدبرون القرآن…؟    خطأ شائع في السحور يقع فيه كثيرون يبطل الصيام    الولايات المتحدة .. تجميد استخدام لقاح جونسون آند جونسون إثر مخاوف تتعلق بتجلط الدم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النظام الغذائي المتكامل والمتوازن مدخل أساسي لتحقيق أداء رياضي متميز
نشر في أكورا بريس يوم 08 - 08 - 2020

الرباط – يعد النظام الغذائي المتكامل والمتوازن للرياضيين من أهم عناصر نجاح العملية التدريبية ومكون رئيسي من مكونات الثقافة الواجب توافرها لدى الرياضيين، باعتبار أن التدريب الرياضي لتحقيق أداء متميز ليس مجرد ممارسة لمجموعة من التمارين متنوعة الكثافة والشدة.
فالتغذية تشكل عاملا رئيسيا في بناء الجسم والحفاظ على صحة الرياضيين وتساهم في رفع مستوى الأداء البدني والمهاري للممارسين، بينما يعد التقصير الغذائي من مسببات تراجع المردود وزيادة الإجهاد و الشعور السريع بالتعب وربما الإصابة بالأمراض .
ويجمع المتخصصون على أنه لا يوجد نظام غذائي موحد لجميع الرياضيين، بل يتم التوفيق والتغيير وتحديد الوجبات ومحتواها بناء على عدة عوامل تشمل طبيعة النشاط الرياضي نفسه وكم الطاقة المطلوبة فيه وطبيعة جسم الرياضي ووزنه وسنه وغيرها من العوامل التي يجب أن يلم بها المشرف على التداريب ، والضرورية لتقدير حاجات اللاعبين من السعرات، وتفهم الاختلافات بين الأفراد في مستوى النشاط الرياضي وقدراتهم البدنية المتنوعة.
وتعتمد التغذية التخصصية للرياضيين على الوفاء بحاجات الجسم من الطاقة خلال ممارسة النشاط الرياضي وملاءمتها للأهداف التدريبية المتنوعة، فالتدريب العادي يختلف عن التمارين قبل المشاركة في المنافسات الرياضية، حيث تعتبر تلك الاحتياجات من العناصر الأساسية في منظومة التدريب الرياضي الناجح والفعال.
والتغذية الجيدة ،بحسب المتخصصين ، هي التي تحتوي على نسبة معينة من المواد الغذائية الرئيسية التي تسد الحاجات الوظيفية للأعضاء ، كما يجب أن تحتوي على الفيتامينات الضرورية التي تساعد في عمليات التمثيل الغذائي البنائية وعلى الأملاح المعدنية والماء باعتبار أنها تحافظ على التوازن الطبيعي للعلاقات الالكترونية في الدم والأنسجة .
وفي هذا الصدد، أكد أحمد بداهي، الباحث في علوم التغذية البشرية، أن التغذية تلعب دورا مهما في حياة الرياضي؛ لذلك يجب أن يراعى في ذلك قواعد التغذية الصحية وأن يقوم الغذاء بسد جميع احتياجات الجسم من أجل تحسين الأداء الرياضي واللياقة البدنية .
وأضاف أن الأبحاث العلمية ما فتئت تؤكد على فوائد التغذية الصحية وتأثيرها الكبير على الأداء والمردود الرياضي، فكل ما يتناوله الرياضي سوف يؤثر على صحته ومردوديته سواء سلبا أو إيجابا، خصوصا قبل وأثناء المشاركة في البطولات والمسابقات الرياضية من المستوى العالي، وذلك لأهمية التغذية في الاسترداد من الجهد البدني.
وقال إن الوجبة المثالية للرياضي قبل المنافسات يجب أن تكون قبل ثلاث ساعات على الأقل من بدء التباري والتي تتكون بالدرجة الأولى من الكربوهيدرات البطيئة الامتصاص كالأرز والخبز الكامل و الخضر و الفواكه والتي يمكن تحويلها إلى طاقة وكذلك خزنها في الكبد.
أما يوم الحدث، فيجب على الرياضي تناول الوجبة قبل ثلاث ساعات من المنافسة ؛ ويكون تركيبها قريبا من تلك التي تناولها في الأيام السابقة، ولكن مع التركيز على الكربوهيدرات البطيئة الامتصاص والتقليل من الذهنيات .
وتابع المتخصص أن حفاظ الرياضي على رطوبة جسمه أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية من شأنه توفير الكثير من النشاط البدني، بشكل عام ، خلال تمارين لمدة ساعة تقريبا ، ويكفي شرب الماء للحصول على ترطيب جيد وطراوة بدنية مثالية، أما إذا كانت فترة النشاط الرياضي تزيد عن ساعة ونصف ، فمن الأفضل تناول مشروب يحتوي على الكربوهيدرات والأملاح المعدنية. كما يجب مراعاة هذه المشروبات أثناء المجهود المكثف أو عندما يكون الطقس حارا ورطبا.
وشدد بداهي على أنه للاسترداد من الجهد البدني بعد التداريب أو التباري، يجب الاستمرار في شرب الماء مع تناول وجبة خفيفة في عضون 30 دقيقة ما بعد النشاط الرياضي والتي يجب أن تشمل حسب اقتراحات الخبراء الحليب وحليب الشوكولاتة وعصائر الفاكهة والفواكه المجففة والجبن والمكسرات.
وخلص إلى أن التغذية الجيدة تبقى ضرورية للصحة واللياقة والأداء . وهناك احتياجات غذائية محددة يجب أخذها بعين الاعتبار أثناء أداء التمارين الرياضية ، بعيدا عن المفاهيم والأخطاء الشائعة التي غالبا ما يتم ارتكابها، لهذا يجب تطوير استراتيجية غذائية حقيقية ، سواء في فترة التدريب أو خلال المنافسات.
والأكيد أن الطاقة الحيوية في جسم الإنسان هي مصدر الأداء الرياضي بمختلف أنواعه، ولا يمكن أن يحدث الانقباض العضلي المسؤول عن الحركة أو عن تثبيت أوضاع الجسم دون إنتاج طاقة، والتي تتأتى من خلال التغذية المتوازنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.