أمير قطر يستقبل والي بنك المغرب بالدوحة    صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس بوجدة المباراة النهائية لكأس العرش لموسم 2018-2019 بين فريقي حسنية أكادير والاتحاد البيضاوي    اتحاد طنجة لكرة القدم يتعاقد رسميا مع هشام الدميعي لقيادة الفريق    فصيل "الوينرز" يساند السعيدي و يتمنى له الشفاء العاجل    الجزائر تعبر بوتسوانا وتحقق فوزها الثاني بالتصفيات الإفريقية    وسط مخاوف من أرضية الملعب والظروف المناخية.. خليلوزيتش يضع آخر لمساته قبل مواجهة بوروندي    مديرية الأمن الوطني: مروج الاتهامات ضد أمنيين بالبيضاء صاحب سوابق في النصب والتزوير وخيانة الأمانة وحاليا مطلوب دوليا    فيلما « آدم » و »معجزة القديس المجهول » يمثلان المغرب ببروكسيل    تقرير الطب الشرعي يزيد من غموض أسباب وفاة نجل أحمد زكي    المحامي الشرگي: المادة 9 من قانون المالية غير دستورية .. والحل احترام القانون    مطول لدى الأنتربول.. المغرب يستعد لتسليم سنغالي إلى موريتانيا    منحة كأس العرش تنعش خزينة الطاس    أزيد من 9000 مترشح اجتازوا المباراة الكتابية لتوظيف أطر الأكاديميات بجهة الشرق    حكومة سبتة المحتلة تفشل في إعادة فتح معبر “طرخال 2″ اليوم أمام”الحمالات”    بعد الزلزال الخطير.. تعليق الدراسة بميدلت -صور    رئيس جماعة شفشاون يهنئ جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى 64 لعيد الاستقلال المجيد    الرجاء و الوداد يهنئان الاتحاد البيضاوي بعد تتويجه بلقب كأس العرش    غوغل” يحتفل بالذكرى ال 64 لاستقلال المغرب    أردوغان: تلقينا عرضا بتقاسم النفط السوري ورفضناه    نيويورك تايمز: قاسم سليماني يحدد سياسات 3 دول عربية    التحالف: "الحوثيون" خطفوا سفينة جنوب البحر الأحمر    درك قلعة السراغنة يعثر على شاب جثة هامدة وينقلها للتشريح الطبي بمراكش +صور حصرية    خامنئي يصف المتظاهرين ب«أعداء الثورة »والمحتجون يحرقون 100 مصرف    حملة تضامن مع المصور معاذ عمارنة “عيوننا لك”    تخليد ساكنة عمالة المضيق الفنيدف لهذه السنة بعيد الاستقلال المجيد هذه السنة لها طعم خاص    التعادل يحسم الجولة الأولى لنهائي كأس العرش    طقس الثلاثاء.. بارد مع صقيع في المرتفعات والحرارة الدنيا ناقص 6 درجات    أوجار: "الإنجازات لم تصل جميع المواطنين المغاربة"    المنطقة العربية تتكبد خسائر بحوالي 600 مليار دولار سنويا منذ سنة 2011    دراسة: العيش قرب الشوارع المزدحمة يزيد من خطرالإصابة بسرطان الدماغ    الشبيبة الاستقلالية تدعو كل أحرار العالم الى نصرة الشعب الفلسطيني    اعتقال تونسيات متورطات في تهريب المخدرات    جونسون آند جونسون.. ماذا حدث باختبارات « المادة المسرطنة »؟    تفاؤل باتفاق أمريكي-صيني ترفع أسعار النفط    بسبب سوء معاملة الماشية.. حقوقيون يطالبون فرنسا بوقف تصدير مواشيها للمغرب    مجموعة OCP تحط الرحال بإقليم تاونات في إطار الجولة الوطنية لآليتها المتنقلة "المثمر"    فعاليات النسخة الخامسة للمنتدى الدولي للمقاولات الصغرى تناقش التربية المالية والتسويق الإلكتروني    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    أربعة قتلى في إطلاق نار بحديقة منزل في كاليفورنيا- فيديو    الشعب الجزائري يواجه حملة مرشحي الرئاسة بالاحتجاجات    دراسة أمريكية: يمكن لأدوية أمراض القلب أن تحل محل الجراحة    بسيج يوقف عنصرين مواليين ل "داعش" ينشطان بمدينة الرباط    الشبيبة الاتحادية بين الأمس واليوم    "Google"يشارك المغاربة احتفالات عيد الاستقلال    الأكثر مشاهدة بالمغرب.. تركيا الثانية عالميا في تصدير الدراما ب700 مليون مشاهد    المخرجة الشابة عتيقة العاقل من التمثيل إلى الإخراج السينمائي    كُنَّا وَلا نَزَال    نفقات تسيير الادارة تقفز ب 9 ملايير درهم في ظرف عام ; لحلو: الاستغلال الانتهازي للمناصب يدفع بعض الموظفين إلى الحرص على رفاهيتهم أكثر من اهتمامهم بالميزانيات    مدير شركة “هواوي” بالمغرب: لن تتطور استراتيجية الرقمنة بالمغرب دون بنية تحتية قوية    في أفق التعريف بالمؤهلات والآفاق الواعدة للقطاع.. فعاليات المعرض الوطني للاقتصاد الاجتماعي و التضامني.. بوجدة    الإنسان والمكان في «هوامش منسية» لمحمد كريش    جرسيف: فيلم "أمنية" يحصد جا7زة أحسن فيلم قصير روائي، ضمن التظاهرة الإقليمية للفيلم التربوي القصير    الحصيلة الكارثية للأديان والحرية الفردية في الدول العربية    باحثون يكشفون عن وصفة لمواجهة “الاضطراب العاطفي الموسمي” في الشتاء    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    الطعام الغني بالسكر يزيد الإصابة بأمراض الأمعاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الملتقى العلمي الدولي لأنظمة الاتصال وتكنولوجيات المعلومة بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة
نشر في بني ملال أون لاين يوم 30 - 03 - 2017

احتضنت المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة الملتقى العلمي الدولي حول أنظمة الإتصال وتكنولوجيات المعلومة وذلك يومي 28 و29 مارس 2017 برحاب المدرسة، والتي ترأس جلسته الافتتاحية السيد أحمد نجم الدين رئيس جامعة الحسن الأول بسطات رفقة نائبه السيد أحمد فحلي والسيد أديب الجنان مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة بحضور جميع رؤساء المؤسسات المنتمية للجامعة وأساتذة باحثين ومشاركين مغاربة وأجانب.
وخلال كلمته الافتتاحية أكد السيد أحمد نجم الدين رئيس جامعة الحسن الأول بسطات، أن تنظيم هذا المؤتمر يدخل في إطار تفاعل الجامعة بمختبراتها وباحثيها مع محيطها بكل مكوناته، ومساهمة منها في تشجيع البحث العلمي وإشعاع المؤسسة علميا، كما هنأ المنظمين والسيد مدير المدرسة الوطنية والطاقم الإداري والعلمي وكل الفاعلين على العمل والأنشطة والتكوينات والتحفيز الذي يبدونه للنهوض بالمؤسسة في شتى المجالات العلمية والديداكتيكية حتى تتبوأ المؤسسة مكانتها على الصعيدين الوطني والدولي.
أما كلمة السيد أديب الجنان مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة أبرز من خلالها أن الملتقى يروم تسليط الضوء على آخر المستجدات في مجال أنظمة الاتصال وتكنولوجيات المعلومة وتوفير فرص التبادل بين الباحثين والخبراء من أجل تدارس تطور البحث العلمي والتقني في مجال أنظمة الإتصال وتكنولوجيات المعلومة ومختلف التطبيقات ذات الصلة وربط أواصر التعاون بين باحثين مغاربة و أجانب في مواضيع ومشاريع أنظمة الاتصال والأنظمة المعلوماتية وأمن المعلومة والتشفير.
ويسعى الملتقى العلمي أيضا إلى تحسيس المسؤولين والفاعلين الاقتصاديين بالأهمية التي يكتسيها تثمين البحث العلمي والتقني كعامل وحافز لخلق الثروة، ويتضمن برنامج الملتقى الدولي إلقاء محاضرات ودورات تكوينية تتعلق بأسس وتطبيقات أنظمة الاتصال وتكنولوجيات المعلومة والآليات الكفيلة بضمان أمن الأنظمة المعلوماتية. ويؤطر هذه الفعاليات محاضرون بارزون مغاربة وأجانب، تتمحور فعاليات هذه التظاهرة العلمية حول المواضيع الآتية: الذكاء الإصطناعي، المعلوميات الجوالة، تكنولوجيا قاعدة البيانات، الشبكات، أمن المعلومة والتشفير. الشبكة العنكبوتية، البيومعلوماتية، دمج الأنظمة، تحليل أنظمة المعلومة، الإتصالات والعلاقة التفاعلية بين الإنسان والآلة، تطبيقيات تكنولوجيات الإتصال، استخراج المعارف من المعطيات الغزيرة في زمن تدفق المعلومات.
وجدير بالذكر أن العروض العلمية والمحاضرات التي تقدم أثناء فعاليات هذه التظاهرة العلمية ستقترح للنشر في كبريات الدوريات الدولية المتخصصة.
كما يهدف منظمو الملتقى إلى إبراز دور المدرسة والجامعة في إنتاج ونشر المعرفة العلمية والتقنية، وتحقيق الإشعاع العلمي للمدرسة والجامعة على المستوى الوطني والدولي في مجال المعلوميات وتكنولوجيات الإتصال وعلوم المعلومة، مع تعريف وإغناء وتطوير مشاريع البحث والتعاون الوطني والدولي بواسطة المناقشات العلمية أثناء تقديم المحاضرات وعلى هامش العروض. إضافة إلى تمكين الأساتذة والطلبة من مواكبة مستجدات مشاريع البحث المقترحة في مجال المعلوميات وعلوم المعلومة.
إن احتضان مؤسستنا لهذا الملتقى يتزامن مع الذكرى العشرين لتأسيس جامعة الحسن الأول، هذه المنارة العلمية التي أنشأت سنة 1997، وساهمت في إيجاد نخبة مؤهلة، رفدت وما تزال ترفد هذا البلد السعيد برجالات أسهموا في بنائه، وفي خطوات متلاحقة سعى القائمون على الجامعة إلى تطويرها أكاديميا ضمن المنظومة الوطنية للتعليم العالي فتوسعت مؤسساتها وتوسعت تغطيتها الجغرافية فأصبحت تغطي ثلاثة أقاليم في جهتين اثنتين.
كما هنأ السيد أديب الجنان مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بجهود رئيس الجامعة الأستاذ أحمد نجم الدين وسعيه الدؤوب نحو التميز والجودة على مدار أقل من ولايتين على رأس جامعة الحسن الأول،حتى استطاعت الجامعة بمختلف مؤسساتها أن تتحول إلى مشتل يزود المجتمع والإقتصاد الوطني بأطر مؤهلة لقيادة عملية التطوير والبناء والتقدم. ونوه في الوقت ذاته بحيوية ونشاط رئيس الجامعة الذي يبدل قصارى جهده في رفع عدد المؤسسات الجامعية فبعدما انطلقت مرحلة التأسيس بثلاث مؤسسات جامعية تحتضن الجامعة اليوم ثماني مؤسسات جامعية موزعة على ثلاث أقاليم في جهتين مختلفتين وبموازاة مع رفع عدد المؤسسات الجامعية عمل السيد الرئيس بشكل دؤوب على إحداث مرافق علمية وثقافية ورياضية كفيلة بضمان بيئة أكاديمية متكاملة نذكر منها : مدينة الإبداع Cité de l'Innovation ، وكذا دار الإنسان Maison de l'Homme ومركز المحاضرات والندوات وملاعب للتنس. وعلى صعيدها مؤسسة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة التي تحتفل بذكراها العاشرة هذه السنة والتي وضع صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الحجر الأساس في 2007 وقام جلالته بتدشينها في مارس 2012. وقد تم توسيع بنيتها التحتية بتشييد مدرجين جديدين وملعب للرياضات... وسيرى مركز البحث والتنمية النور في القريب العاجل.
لقد تميزت جامعة الحسن الأول بسمعة طيبة على المستوى الوطني، من خلال جعلها من الطالب محور الإهتمام والمواكبة والتأطير إيمانا منها أن محور العملية التعليمية التعلمية هو الطالب وهكذا لم تذخر الرئاسة جهدا في تشجيع الطلبة على التميز والاقتدار لبناء جيل جدير بتحمل مسؤولية الإنتاج والبناء والتطوير. وأن الجميع في الجامعة أساتذة وإداريين وطلبة يجمعهم هم واحد تحقيق النجاح الدراسي وتأهيل العنصر البشري للنجاح في الحياة وهذا هو الأهم.
كما دأبت رئاسة الجامعة في شخص رئيسها على العمل الجاد للحصول على مكانة مرموقة لتكون المؤسسات الجامعية التابعة أكثر تميزا وأكثر إبداعا في مجالات البحث العلمي والتقني والتعليم والإدارة والخدمات، وذلك من خلال توفير بيئة حاضنة ملائمة في كل المؤسسات الجامعية بيئة أكاديمية غايتها تشجيع الإبداع والتميز والابتكار في كل المجالات وذلك بالدعم الموصول ماديا ومعنويا من طرف رئيس الجامعة. وأشار أن المؤسسة ستعتزم تكريم السيد الرئيس في المستقبل القريب.
وفي الختام نوه بالأساتذة المحاضرين والمشاركين والطلبة المساهمين في هذه التظاهرة وإداريي المدرسة واللجنة المنظمة ولجميع من ساهم معنا في التحضير لتنظيم هذه التظاهرة العلمية والثقافية وأتمنى النجاح لفعالياتها وأشغالها. مطالبا في الوقت ذاته من الجميع بمضاعفة الجهود للرقي بالمدرسة وإعطائها المكانة المتوخاة منها إقليميا ووطنيا تحت القيادة الرشيدة لمولانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
كما تطرق رئيس اللجنة المنظمة الأستاذ الباحث نورالدين غرابي حول التنظيم الجيد الذي عرفه الملتقى العلمي الدولي وعلى المستوى العالي للمشاركين كما نوه بالمشاركة الفعالة لرئاسة الجامعة في شخص رئيسها السيد أحمد نجم الدين والتي تحتفل بذكراها العشرين على تأسيسها وبهذه المناسبة شكر الأستاذ غرابي رئيس جامعة الحسن الأول بسطات بالمجهودات المبذولة في تطوير البحث العلمي والتقني بالجامعة و خصوصا بالمدرسة الوطنية للعلوم التقنية بخريبكة
و أكذ الأستاذ الباحث المكلف بالبرنامج الإعدادي للمؤتمر السيد عماد حافظي في مداخلته عن أهمية البحث العلمي في تطوير المختبرات العلمية بالجامعة، كما تطرق السيد حافظي إلى محتوى برنامج الملتقى الدولي وقام رفقة السيد أديب الجنان مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة ونائبه الأستاذ تبياوي بتكريم السيد أحمد نجم الدين وتقديم هدايا رمزية ولوحة تشكيلية عربونا وتقديرا وعرفانا للمجهودات التي يبدلها في سبيل إنجاح العمل بجامعة الحسن الأول.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.