إقصاء غير مبرر لمطار المسيرة بأكادير من عملية استقبال افراد الجالية المغربية المقيمين بالخارج    وضع "آيا صوفيا" مصدر توتر جديد بين اليونان وتركيا    هكذا يتم الاستعداد لفتح مسجد الحسن الثاني ومديره يكشف ما يجب على المصلين القيام به    الملك يعزي في وفاة الراحل الشناوي: فقدنا قامة فنية كبيرة ورائدة في المسرح المغربي    توقعات بتجاوز المغرب للسقف المحدد للتمويلات الخارجية في القانون المالي    تعليق رحلات قطار البراق من و إلى طنجة !    الشركة العامة تعلن تعيين مهدي بنبشير والعربي ملين في مناصب جديدة    عيد الأضحى.. أسعار الماشية بتطوان في زمن الكورونا    التقاضي عن بعد.. إدراج 6460 قضية خلال الأسبوع الماضي    قانون المالية المعدل يُفجر الأغلبية الحكومية !    رسميا الكاميرون تتعذر عن استضافة بطولة دوري إفريقيا    صعقة كهربائية تودي بحياة شاب بشفشاون (صور) !    الحكومة تعلن عن دفعة ثالثة من الدعم المالي للمتضررين من "كورونا" وهذه شروط صرفها    عشاق باتشان يصلون من أجل شفائه وعائلته من كورونا    وزارة الصحة: تهاون بعض المواطنين بالتدابير الوقائية وراء تزايد وفيات كورونا في المغرب    حكومة العثماني تناقش سبل النهوض بالقطاع السياحي    أمكراز يترأس اجتماع الدورة الأولى ل"لأنابيك" سنة 2020    مرة أخرى الممثل رفيق بوبكر المثير للجدل أمام المحكمة    غضب في صفوف قياديي الإتحاد الإشتراكي بسبب منعهم من المشاركة في إجتماع المكتب السياسي عن بُعد    الرئيس الجزائري يدعو المغرب إلى "وقف" مشروع بناء قاعدة عسكرية بمدينة جرادة    المقررة الخاصة للأمم المتحدة : بن سلمان "مشتبه رئيسي" في جريمة مقتل خاشقجي    بعد أربعة أشهر.. فيروس كورونا يتسلل إلى شفشاون والحصيلة ثلاث إصابات    إقليم شفشاون يُسجل "لأول مرة" 3 إصابات بفيروس كورونا    أنباء عن زيارة ملكية مرتقبة لأكادير تستنفر سلطات عاصمة سوس        استعدادا لعيد الاضحي..ترقيم أزيد من 7 ملايين رأس من الأغنام والماعز    اقتصاديو حزب الاستقلال يكشفون نواقص مشروع القانون المعدل    كلية العلوم القانونية والاقتصادية تشرع في مناقشة رسائل الماستر عن بعد    "سيلفي" غوارديولا يُظهر فرحته بقرار إلغاء عقوبة مانشستر سيتي    بتمريرته الحاسمة أمام مايوركا.. ياسين بونو يدخل تاريخ نادي إشبيلية    لمجرد يكشف عن الموعد الجديد لإصدار أغنية "عدى الكلام" بعد تأجيلها للمرة الثانية -فيديو    انتخاب عبد الإله أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية الوطنية للفنانين    مورابيط لم يحقق حلمه    سلاح الجو الفرنسي يقتل "داعشييّن" شمال العراق    "أمازون" تتراجع عن تحذيرها بشأن "تيك توك"    المركز السينمائي المغربي يعلن عن عرض مجموعة جديدة من الأفلام المغربية الطويلة الروائية والوثائقية على الموقع الإلكتروني    مغني "الراب" طوطو يعتزل "الكلاش" بعد وفاة والدته    كريستيانو رونالدو يقترب من العودة إلى عرشه والتتويج بالحذاء الذهبي    "البيجيدي": دوريات الداخلية غير مفهومة ويجب احترام اختصاصات الجماعات الترابية    منفذ مجزرة مسجد كرايست تشيرش يرفض الاستعانة بمحاميه    تسجيل حالة إصابة جديدة بكورونا فجهة العيون وحالات الشفاء تزادت ب72 حالة    عاجل.. الإعلان عن أداء الدفعة الثالثة من الدعم الاستثنائي المقدم للأسر العاملة بالقطاع غير المهيكل    عاجل.. الداخلية تعيد إغلاق أحياء بطنجة بسبب كورونا وفرض الحجر الصحي من جديد    مدارس عليا.. تمديد عملية الترشيح لولوج المراكز العمومية للأقسام التحضيرية    وزارة الداخلية تقرر إغلاق مدينة طنجة بالكامل بعد انتشار فيروس كورونا    أمريكا..وفاة زوجة الممثل جون ترافولتا    لجنة دعم الأعمال السينمائية تكشف عن قائمة مشاريع الأفلام المستفيدة من تسبيقات على المداخيل برسم الدورة الأولى من سنة 2020    غاريدو ينبهر لأداء لاعب مغضوب عليه    أحزاب تونسية تسعى لسحب الثقة من رئيس البرلمان الغنوشي والنهضة تريد حكومة جديدة    طقس بداية الأسبوع…أجواء حارة بعدد من مناطق المملكة    حصيلة جديدة.. تسجيل 393 حالة شفاء وارتفاع الوفيات بسبب "كورونا" في المغرب    فيروس كورونا يستنفر العاملين يقناة ميدي 1 تيفي.    حكيم زياش يبدأ التدريبات رفقة فريقه الجديد تشيلسي    السعودية "تفرض" غرامة على كل من يخالف تعليمات منع دخول المشاعر المقدسة    من بين 1400 مسجدا باقليم الجديدة.. 262 فقط من المساجد سيتم افتتاحها أمام المصلين من بينهما 23 بالجديدة    بالصور.. تشييد أضخم بوابة للحرم المكي في السعودية    زيان : الأكباش التي تهدى للوزراء من طرف دار المخزن بمناسبة عيد الأضحى يجب أن تقدم للفقراء    ناشط عقوقي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قانون السير الجديد يجسد الالتزام بحماية المواطن
كريم غلاب في تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمراكش
نشر في العلم يوم 22 - 02 - 2010

في إطار تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية والذي تزامن هذه السنة مع ظرفية ، خاصة مطبوعة بتبني قانون ومدونة سير جديد للسير تهدف إلى التصدي لآفة حوادث السير وأرقامها التي تسجل تصاعداً مقلقاً في الأرواح والممتلكات، احتضنت مراكش يومي 18 و19 فبراير الجاري أنشطة وأوجه احتفال بهذا اليوم الوطني.
وتضمن برنامج اليوم الأول إعطاء انطلاقة فعاليات المهرجان الدولي للفيلم التربوي والتحسيسي حول السلامة الطرقية في نسخته الثانية.
وتعد هذه التظاهرة التي نظمتها المنظمة الدولية «لازير أنترنا سيونال»، بتعاون مع اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، امتدادا للملتقى الدولي الوزاري للسلامة الطرقية المنعقد بموسكو سنة 2009، وتروم تسهيل التعاون الدولي في مجال السلامة الطرقية بين مختلف جهات العالم.
كما يهدف هذا الحدث الكبير، الذي سجل حضور 27 دولة من إفريقيا وأمريكا وأوربا ومشاركة شخصيات مرموقة تنتمي إلى عدة منظمات في مقدمتهم ممثلين عن مجموعة الأمم المتحدة للتعاون في مجال السلامة الطرقية إضافة إلى مسؤولين سياسيين وفاعلين اقتصاديين ومنتجين ومخرجين ومهنيي قطاع التواصل، يهدف إلى التأكيد على أن التواصل بارتباطه بالتربية والعلوم والثقافة يشكل مقاربة استراتيجية بإمكانها تحقيق نتائج إيجابية على المديين المتوسط والبعيد وتوفير السلامة الطرقية المستدامة.
وأوضح وزير التجهيز والنقل كريم غلاب في تصريح للعلم أن المهرجان الدولي للفيلم حول السلامة الطرقية يعد مناسبة لتقديم جميع الابتكارات والمناهج والتقنيات التي تم توظيفها بحسب الثقافات والإشكالات المجالية التي تتناولها وتعتمدها مجموعة من الدول في مجال التحسيس بالسلامة الطرقية مشيرا إلى أن كل سياسة في هذا المجال تعتمد إلى الجانب التشريعي والتنظيمي والمراقباتي أسلوبا تواصليا وتربويا وتحسيسيا.
وقال إن هذا الحدث يعد أيضا مناسبة لتبادل الخبرات ولجمع هذا التراث الدولي في مجال التحسيس على مستوى السلامة الطرقية يهدف وضعه رهن إشارة كل الدول وبخاصة منها تلك التي ليست لها الإمكانيات المالية الكافية لإنتاج الوصلات التحسيسية المكلفة.
وفي ذات السياق أوضح «روبير تروتان» رئيس المنظمة الدولية «لازير أنترناسيونال» في تصريح للعلم أن من أهداف المهرجان الدولي حول السلامة الطرقية إبراز التنوع وتتويج الأفلام المشاركة وأيضا التفكير في إنشاء مركز متعدد الوسائط يسمح ينشر هذه الأفلام الوثائقية الخاصة لفائدة كل الجهات والمؤسسات التي تريد الاستفادة منها.
وفي كلمته في افتتاح فعاليات هذا المهرجان أكد كريم غلاب وزير التجهيز والنقل أن مكافحة حوادث السير تشكل أولوية في سياسة الحكومة والتي توصلت بعد نقاش ديمقراطي مع مختلف الهيئات النقابية والمهنية والمجتمع المدني إلى إعداد مدونة سير جديدة تمت المصادقة عليها بغرفتي البرلمان في الرابع عشر من يناير الماضي.
وتبين أن طبيعة الانتاجات التواصلية الخاصة بالوقاية والسلامة الطرقية المشاركة في مسابقات هذه الدورة والمتبارية حول جوائزها قد تم إنجازها خلال الخمس سنوات الأخيرة. وهي أفلام وثائقية ووصلات قصيرة وروبورتاجات متعلقة بالاختراعات في مجال السلام الطرقية إلى جانب أفلام تم إنتاجها من طرف مجموعة من الشباب.
وتجدر الإشارة في هذا الإطار إلى أن المغرب سجل حضورا مشرفا في الدورة الأولى للمهرجان الدولي للفيلم حول السلامة الطرقية والذي تم تنظيمه في إطار فعاليات اليوم الأوروبي حول السلامة الطرقية بباريس سنة 2008 من خلال إحرازه على الجائزة الكبرى للفيلم التحسيسي «الأقنعة».
كما تم منح الجائزة الخاصة بلجنة التحكيم للروبورتاج التلفزي لشريط «الأطفال ضحايا حوادث السير» والذي أنتجته اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير بتعاون مع الجمعية المغربية لجراحة الأطفال.
وتميزالشق من برنامج يوم الخميس الماضي لتخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية ،بعقد الاجتماع الموسع لتقديم الخطة التواصلية التي تهم قانون السير الجديد والذي سيدخل حيز التنفيذ بداية من فاتح أكتوبر القادم.
وعرف هذا اللقاء حضور مسؤولين إداريين ونواب برلمانيين ومنتخبين وممثلي الهيئات النقابية والمهنية وفعاليات اقتصادية ومن المجتمع المدني إلى جانب مكونات اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير وأطر وزارة التجهيز ومختلف وسائل الاعلام.
وكانت المناسبة خلال الاجتماع لتسليط الضود وإعطاء توضيحات مرتبطة بالإجراءات القانونية المتضمنة في مدونة السير الجديدة وبخاصة فيما يتعلق بالحقوق والواجبات بهدف استيعابها ونشر محتوياتها حتى ينخرط المواطن في المجهود الذي تبذله الحكومة لمواجهة حرب الطرق والتقليص من حوادث السير.
وفي هذا الإطار أوضح كريم غلاب وزير التجهيز والنقل في تصريح للعلم أن هناك برنامجا تواصليا عميقا سينطلق قريبا سيعمل على تعريف المواطن بكل الواجبات والحقوق التي يضمنها قانون السير الجديد مشيرا إلى أن العشرات من أنواع الوصلات التحسيسية التلفزيونية ستعمل على جعل المواطن ينخرط في هذا المجهود المرتبط بالسلامة الطرقية وتحسيسه بأن هذا القانون سيطبق معه وليس عليه سيكون فاعلا في تنفيذه.
وأضاف أن هذه الوصلات التفسيرية والتوضيحية، والتي سيتم بثها على شاشة قناتي التلفزة الوطنية إلى غاية أكتوبر القادم وما بعده، ستبرز خاصية بنود قانون السير ومنها على سبيل المثال ما يتعلق بالرخصة بالنقط ومراقبة الرادارات والسياقة المهنية.. الخ
وأبدى الوزير تفاؤله بقدرة المواطن على التأقلم مع بنود القانون الجديد للسير مشيرا إلى النتيجة الإيجابية التي تحققت على مستوى التجربة الخاصة بحزام السلامة والتي أبانت أنه كلما كان القانون متوازنا وواكبته حملة تحسيسية كلما كان المواطن في الموعد ليشارك بدوره في كل مجهود يبذل.
وقال بأن القانون الجديد يأتي كركيزة لسياسة الدولة في مجال السلامة الطرقية مؤكدا أنه قانون من شأنه ضمان الحق للأفراد في الحياة والتنقل بأمان وسيطبق بعدالة من أجل حماية المواطنين.
وخلال تدخله في هذا اللقاء قال كريم غلاب وزير التجهيز والنقل إن أهداف هذا اليوم الوطني للسلامة الطرقية التذكير وبت روح تعبئة جديدة وشاملة بين كافة الفعاليات المنخرطة في هذا المجال من أمن ووقاية مدنية ودرك ملكي وهيئات قضائية ووزارة الصحة والتربية الوطنية وأيضا مختلف الهيئات الادارية وممثلي المهنيين والمجتمع المدني والهيئات السياسية والنقابية، حيث يضيف تقييم مدى تقدم الخطة الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية وبالتالي الوقوف عن نقط الضعف والخلل للعمل على إيقاف هذا النزيف الاقتصادي والاجتماعي.
ودعا في هذا الإطار كافة الفاعلين والمتدخلين للعمل برغبة أكيدة وجماعية بهدف ضمان وتوفير شروط وظررف النجاح لقانون السير الجديد وتغيير السلوك السلبي الجماعي للحد من آفة حوادث السير والمحافظة على أرواح مستعملي الطريق.
وخلال حديثه عن تحسين مؤشرات الشبكة الطرقية تحدث الوزير عن الإنجازات التي ستقوم بها وزارة التجهيز والنقل في المستقبل على مستوى تعزيز بنيات الطرق السيارة والطرق المزدوجة وأيضا فيما يتعلق صيانة وإصلاح الطرق وتحديد النقط السوداء حيث الغاية تحسين السلامة الطرقية والتقليص من حوادث السير.
وجدير بالذكر أن مدونة السير تندرج في إطار الاستراتيجية الحكومية المتعلقة بالسلامة الطرقية وتعد قانونا حداثيا يأخد بعين الاعتبار التطورات والمستجدات المرتبطة بميادين السير والجولان في المجالات التكنولوجية والتربوية والجزائية.
وتتمحور المقتضيات الأساسية لمدونة السير الجديدة حول 9 عناصر وهي رخصة السياقة بالنقط والغرامات التصالحية والجزافية وتأهيل المراقبة الطرقية والوقاية من الرشوة وضمان حقوق المواطنين والسياقة تحت تأثير الكحول والمسؤوليات والعقوبات السالبة للحرية في حالة وقوع حوادث السير والسياقة المهنية وتأهيل قطاع المراقبة التقنية وتأهيل قطاع تعليم السياقة.
تبقى الإشارة إلى أن يوم الجمعة الماضي تم تخصيصه لإعطاء سلسلة من الحملات التواصلية والتحسيسية بمدينتي مراكش وشيشاوة، وهي حملات تستهدف التربية على السلامة الطرقية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.