دفاع المشتكيات يطالب بوعشرين بمليار و300 مليون “تعويضا عن الأضرار”    "السياسة الجنائية بالمغرب و مدى ملاءمتها لمبادئ حقوق الإنسان" موضوع ندوة بقاعة رآسة جامعة عبد المالك السعدي    بالأرقام .. هذه حصة كل قطاع من مناصب الشغل بمشروع “مالية 2020” حصة الأسد لوزارة الداخلية    وزارة أمزازي تتبرأ من بلاغ مزيف حول تأجيل مباراة توظيف أطر الأكاديميات بعد انتشاره على الفايسبوك    لقجع يدعم المحليين قبل مواجهة الجزائر    باريس سان جيرمان يقسو على نيس برباعية في الدوري الفرنسي    سولسكاير يدعو ل"المجازفة" ضد ليفربول    النجم المغربي الصاعد ضمن أفضل مواهب هولندا    زعيم “البوليساريو” يدعو الرئيس التونسي الجديد إلى لعب دور إيجابي لحل قضية الصحراء    الأحرار يعقد أول اجتماع لمكتبه السياسي بعد التعديل الحكومي (فيديو) أخنوش: سنناقش برامج الحزب في المستقبل    الحريري يمهل شركاءه « 72 ساعة » للخروج من الأزمة    فرنسا تحبط مخططا إرهابيا شبيها بهجمات 11 شتنبر بأمريكا    أردوغان يهدد بالتحرك ضد دمشق في حال أقدمت على “تصرف خاطئ”    تأجيل مباراة الكلاسيكو بين البرصا والريال وهذا الموعد الجديد    بنحليب يقود الرجاء لفوز كبير على وفاق بوزنيقة    كاتالونيا تعيش صدامات بين الشرطة و"الانفصاليين"    طنجة.. القبض على شبكة إجرامية مبحوث عليها وطنيا من أجل الاختطاف والسرقات    مصدر ينفي اجتماع السلطات المغربية والإسبانية بسبتة    ذيْلُ الطَاوُوس.. حِكَايَاتٌ وَهُمُومٌ فَوْقَ بَعضِها!    تقرير حقوقي يرسم صورة قاتمة عن المغرب في 2018: تراجع طال كل الحقوق والتضييق مس الحقوقيين والصحافيين    حالة طقس يوم غد السبت    جمع الرجاء يحقق رقما قياسيا    البيضاء تحتضن الدورة الثانية لمهرجان الفيلم العربي    اختيار خليج الداخلة ضمن نادي « أجمل الخلجان في العالم »    العامل خلوق بإنشادن لتسريع اطلاق عدد من المشاريع المهيكلة بالجماعة    إسماعيل حمودي يكتب.. قرار نبيل    أكمل 43 يوما.. معتقل "حراك الريف" ربيع الأبلق دخل في إضراب اللاعودة وحقوقيون يدون ناقوس الخطر    كلمات أغنية معروفة استخدمها الدوزي في جديده.. ما قصتها؟    محمد رمضان يكشف حقيقة فيديو « قيادة الطائرة »    التجاري وفا بنك تفتتح فضاء للخدمة الحرة بالرباط    الرئيس المنتخب قيس سعيّد يؤدي اليمين الدستوري الأربعاء المقبل    بنعبد الله: رسالة الدكالي أمر هامشي وهناك قضايا كبرى مطروحة للنقاش على قيادة الحزب    بريد المغرب يطلق هذه المبادرة لفائدة المقاولين الذاتيين    الاتحاد الأوروبي يفشل في فرض عقوبات ضد تركيا    الهاكا تنذر إذاعة “ميدي 1” بسبب الإشهار بين نشرتين إخباريتين إشهار غير معلن    تطوان تحتضن ندوة للتحسيس بضرورة التربية الدامجة للأطفال في وضعية إعاقة    نادي إفريقيا والتنمية لمجموعة التجاري وفا بنك عضو مؤسس لتحالف ترايد كلوب    بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية لسنة 2020 أمام البرلمان    نجل "إل تشابو" يشعل المعارك في المكسيك    طنجة.. ندوة حول أهمية تحسين الأداء الطاقي في قطاع الصناعة    الاسكتلندية تيلدا سوينتون رئيسة تحكيم مهرجان مراكش للفيلم    منخرطو الرجاء يصوتون بالإجماع على إنشاء شركة رياضية خلال الجمع العام الذي استمر لساعات    حتى يستوعب فضاء المسجد ناشئتنا    قصص قصيرة .. بيْنَ يدَيْ نوم مختلف (في الذكرى الثانية لوداعِ عزيزٍ)    أغنية جديدة للفنان وحيد العلالي    عندما يجد الفنان نفسه «أعزل» .. ماجدوى وزارة الثقافة ؟    حرب خفية بين المغرب والجزائر على « الغاز »    الداخلة.. حظر جمع وتسويق الصدفيات على مستوى منطقة تاورتا-أم لبوير    الصندوق المغربي للتقاعد يعلن عن انطلاق عملية مراقبة الحياة برسم 2019    الخصاص في الأدوية يوحّد الصيدليات والمستشفيات    منظمة الصحة العالمية: وفاة 1.5مليون شخص بسبب مرض السل    الرياضة تحارب اكتئاب الشتاء    دراسة تحذر من أدوية شائعة لارتفاع ضغط الدم تزيد من خطر الانتحار بنسبة 60%    معركة الزلاقة – 1 –    إجراء أول عملية من نوعها.. استخدام جلد الخنزير في علاج حروق البشر    موقف الاسلام من العنف و الارهاب    بكل افتخار أقف أمامكم وأنا جد معتزة لأقول كان أبي    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قانون السير الجديد يجسد الالتزام بحماية المواطن
كريم غلاب في تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمراكش
نشر في العلم يوم 22 - 02 - 2010

في إطار تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية والذي تزامن هذه السنة مع ظرفية ، خاصة مطبوعة بتبني قانون ومدونة سير جديد للسير تهدف إلى التصدي لآفة حوادث السير وأرقامها التي تسجل تصاعداً مقلقاً في الأرواح والممتلكات، احتضنت مراكش يومي 18 و19 فبراير الجاري أنشطة وأوجه احتفال بهذا اليوم الوطني.
وتضمن برنامج اليوم الأول إعطاء انطلاقة فعاليات المهرجان الدولي للفيلم التربوي والتحسيسي حول السلامة الطرقية في نسخته الثانية.
وتعد هذه التظاهرة التي نظمتها المنظمة الدولية «لازير أنترنا سيونال»، بتعاون مع اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، امتدادا للملتقى الدولي الوزاري للسلامة الطرقية المنعقد بموسكو سنة 2009، وتروم تسهيل التعاون الدولي في مجال السلامة الطرقية بين مختلف جهات العالم.
كما يهدف هذا الحدث الكبير، الذي سجل حضور 27 دولة من إفريقيا وأمريكا وأوربا ومشاركة شخصيات مرموقة تنتمي إلى عدة منظمات في مقدمتهم ممثلين عن مجموعة الأمم المتحدة للتعاون في مجال السلامة الطرقية إضافة إلى مسؤولين سياسيين وفاعلين اقتصاديين ومنتجين ومخرجين ومهنيي قطاع التواصل، يهدف إلى التأكيد على أن التواصل بارتباطه بالتربية والعلوم والثقافة يشكل مقاربة استراتيجية بإمكانها تحقيق نتائج إيجابية على المديين المتوسط والبعيد وتوفير السلامة الطرقية المستدامة.
وأوضح وزير التجهيز والنقل كريم غلاب في تصريح للعلم أن المهرجان الدولي للفيلم حول السلامة الطرقية يعد مناسبة لتقديم جميع الابتكارات والمناهج والتقنيات التي تم توظيفها بحسب الثقافات والإشكالات المجالية التي تتناولها وتعتمدها مجموعة من الدول في مجال التحسيس بالسلامة الطرقية مشيرا إلى أن كل سياسة في هذا المجال تعتمد إلى الجانب التشريعي والتنظيمي والمراقباتي أسلوبا تواصليا وتربويا وتحسيسيا.
وقال إن هذا الحدث يعد أيضا مناسبة لتبادل الخبرات ولجمع هذا التراث الدولي في مجال التحسيس على مستوى السلامة الطرقية يهدف وضعه رهن إشارة كل الدول وبخاصة منها تلك التي ليست لها الإمكانيات المالية الكافية لإنتاج الوصلات التحسيسية المكلفة.
وفي ذات السياق أوضح «روبير تروتان» رئيس المنظمة الدولية «لازير أنترناسيونال» في تصريح للعلم أن من أهداف المهرجان الدولي حول السلامة الطرقية إبراز التنوع وتتويج الأفلام المشاركة وأيضا التفكير في إنشاء مركز متعدد الوسائط يسمح ينشر هذه الأفلام الوثائقية الخاصة لفائدة كل الجهات والمؤسسات التي تريد الاستفادة منها.
وفي كلمته في افتتاح فعاليات هذا المهرجان أكد كريم غلاب وزير التجهيز والنقل أن مكافحة حوادث السير تشكل أولوية في سياسة الحكومة والتي توصلت بعد نقاش ديمقراطي مع مختلف الهيئات النقابية والمهنية والمجتمع المدني إلى إعداد مدونة سير جديدة تمت المصادقة عليها بغرفتي البرلمان في الرابع عشر من يناير الماضي.
وتبين أن طبيعة الانتاجات التواصلية الخاصة بالوقاية والسلامة الطرقية المشاركة في مسابقات هذه الدورة والمتبارية حول جوائزها قد تم إنجازها خلال الخمس سنوات الأخيرة. وهي أفلام وثائقية ووصلات قصيرة وروبورتاجات متعلقة بالاختراعات في مجال السلام الطرقية إلى جانب أفلام تم إنتاجها من طرف مجموعة من الشباب.
وتجدر الإشارة في هذا الإطار إلى أن المغرب سجل حضورا مشرفا في الدورة الأولى للمهرجان الدولي للفيلم حول السلامة الطرقية والذي تم تنظيمه في إطار فعاليات اليوم الأوروبي حول السلامة الطرقية بباريس سنة 2008 من خلال إحرازه على الجائزة الكبرى للفيلم التحسيسي «الأقنعة».
كما تم منح الجائزة الخاصة بلجنة التحكيم للروبورتاج التلفزي لشريط «الأطفال ضحايا حوادث السير» والذي أنتجته اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير بتعاون مع الجمعية المغربية لجراحة الأطفال.
وتميزالشق من برنامج يوم الخميس الماضي لتخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية ،بعقد الاجتماع الموسع لتقديم الخطة التواصلية التي تهم قانون السير الجديد والذي سيدخل حيز التنفيذ بداية من فاتح أكتوبر القادم.
وعرف هذا اللقاء حضور مسؤولين إداريين ونواب برلمانيين ومنتخبين وممثلي الهيئات النقابية والمهنية وفعاليات اقتصادية ومن المجتمع المدني إلى جانب مكونات اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير وأطر وزارة التجهيز ومختلف وسائل الاعلام.
وكانت المناسبة خلال الاجتماع لتسليط الضود وإعطاء توضيحات مرتبطة بالإجراءات القانونية المتضمنة في مدونة السير الجديدة وبخاصة فيما يتعلق بالحقوق والواجبات بهدف استيعابها ونشر محتوياتها حتى ينخرط المواطن في المجهود الذي تبذله الحكومة لمواجهة حرب الطرق والتقليص من حوادث السير.
وفي هذا الإطار أوضح كريم غلاب وزير التجهيز والنقل في تصريح للعلم أن هناك برنامجا تواصليا عميقا سينطلق قريبا سيعمل على تعريف المواطن بكل الواجبات والحقوق التي يضمنها قانون السير الجديد مشيرا إلى أن العشرات من أنواع الوصلات التحسيسية التلفزيونية ستعمل على جعل المواطن ينخرط في هذا المجهود المرتبط بالسلامة الطرقية وتحسيسه بأن هذا القانون سيطبق معه وليس عليه سيكون فاعلا في تنفيذه.
وأضاف أن هذه الوصلات التفسيرية والتوضيحية، والتي سيتم بثها على شاشة قناتي التلفزة الوطنية إلى غاية أكتوبر القادم وما بعده، ستبرز خاصية بنود قانون السير ومنها على سبيل المثال ما يتعلق بالرخصة بالنقط ومراقبة الرادارات والسياقة المهنية.. الخ
وأبدى الوزير تفاؤله بقدرة المواطن على التأقلم مع بنود القانون الجديد للسير مشيرا إلى النتيجة الإيجابية التي تحققت على مستوى التجربة الخاصة بحزام السلامة والتي أبانت أنه كلما كان القانون متوازنا وواكبته حملة تحسيسية كلما كان المواطن في الموعد ليشارك بدوره في كل مجهود يبذل.
وقال بأن القانون الجديد يأتي كركيزة لسياسة الدولة في مجال السلامة الطرقية مؤكدا أنه قانون من شأنه ضمان الحق للأفراد في الحياة والتنقل بأمان وسيطبق بعدالة من أجل حماية المواطنين.
وخلال تدخله في هذا اللقاء قال كريم غلاب وزير التجهيز والنقل إن أهداف هذا اليوم الوطني للسلامة الطرقية التذكير وبت روح تعبئة جديدة وشاملة بين كافة الفعاليات المنخرطة في هذا المجال من أمن ووقاية مدنية ودرك ملكي وهيئات قضائية ووزارة الصحة والتربية الوطنية وأيضا مختلف الهيئات الادارية وممثلي المهنيين والمجتمع المدني والهيئات السياسية والنقابية، حيث يضيف تقييم مدى تقدم الخطة الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية وبالتالي الوقوف عن نقط الضعف والخلل للعمل على إيقاف هذا النزيف الاقتصادي والاجتماعي.
ودعا في هذا الإطار كافة الفاعلين والمتدخلين للعمل برغبة أكيدة وجماعية بهدف ضمان وتوفير شروط وظررف النجاح لقانون السير الجديد وتغيير السلوك السلبي الجماعي للحد من آفة حوادث السير والمحافظة على أرواح مستعملي الطريق.
وخلال حديثه عن تحسين مؤشرات الشبكة الطرقية تحدث الوزير عن الإنجازات التي ستقوم بها وزارة التجهيز والنقل في المستقبل على مستوى تعزيز بنيات الطرق السيارة والطرق المزدوجة وأيضا فيما يتعلق صيانة وإصلاح الطرق وتحديد النقط السوداء حيث الغاية تحسين السلامة الطرقية والتقليص من حوادث السير.
وجدير بالذكر أن مدونة السير تندرج في إطار الاستراتيجية الحكومية المتعلقة بالسلامة الطرقية وتعد قانونا حداثيا يأخد بعين الاعتبار التطورات والمستجدات المرتبطة بميادين السير والجولان في المجالات التكنولوجية والتربوية والجزائية.
وتتمحور المقتضيات الأساسية لمدونة السير الجديدة حول 9 عناصر وهي رخصة السياقة بالنقط والغرامات التصالحية والجزافية وتأهيل المراقبة الطرقية والوقاية من الرشوة وضمان حقوق المواطنين والسياقة تحت تأثير الكحول والمسؤوليات والعقوبات السالبة للحرية في حالة وقوع حوادث السير والسياقة المهنية وتأهيل قطاع المراقبة التقنية وتأهيل قطاع تعليم السياقة.
تبقى الإشارة إلى أن يوم الجمعة الماضي تم تخصيصه لإعطاء سلسلة من الحملات التواصلية والتحسيسية بمدينتي مراكش وشيشاوة، وهي حملات تستهدف التربية على السلامة الطرقية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.